جامعة الملك خالد

المصدر: 
جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

نفذت عمادة التطوير الأكاديمي والجودة بجامعة الملك خالد ضمن برامجها التدريبية المُقدمة لأعضاء وعضوات هيئة التدريس خلال الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي 1441هـ 35 دورة تدريبية، وذلك بمقر الجامعة الرئيس وفروعها.

وشملت الدورات التدريبية 20 دورة لأعضاء هيئة التدريس الجدد، و4 دورات تدريبية للقيادات الجامعية، بالإضافة إلى 6 دورات تدريبية للأعضاء بمجال القياس والتقويم، و 5 دورات تدريبية بمجال البحث العلمي.

واستهدف البرنامج التدريبي جميع فئات الجامعة منها القيادات بالجامعة، أعضاء هيئة التدريس الجدد، أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، المعيدون والمعيدات، وذلك تحقيقًا لاستراتيجيات العمادة المستقبلية، وتنفيذًا لأنشطتها التدريبية الخاصة برفع مهارات أعضاء هيئة التدريس بالجامعة بما يضمن استمرار التميز والإبداع في التدريس وجودة التعلم الجامعي.

فيما أوضح وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن الشهراني أنّ عدد المستفيدين من الدورات بلغ 902 متدرب ومتدربة من أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم من المعيدين والمحاضرين، مقدمًا شكره لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي على دعمه المستمر للبرامج التدريبية في مجال تنمية أعضاء هيئة التدريس، والتي من شأنها تطوير العملية التعليمية بالجامعة. 

المصدر: 
جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

حقق طبيبا الامتياز بكلية طب الأسنان بجامعة الملك خالد الدكتور فارس حمران والدكتور أحمد العسكري المركز الأول في منافسة المنظمة العالمية لأبحاث طب الأسنان التي نظمها القسم السعودي للمنظمة العالمية لأبحاث طب الأسنان، وتم ترشيحهما لحضور مؤتمر المنظمة العالمية لأبحاث طب الأسنان بواشنطن في مارس 2020م المقبل.

وقد هنأ عميد كلية طب الأسنان الدكتور إبراهيم بن سليمان الشهراني الطبيبين على تحقيقهما هذا المنجز البحثي والعلمي الذي يُحسب للكلية والجامعة وحثهما وزملاءهما على مواصلة التميز العلمي والبحثي والمهني.

الجدير بالذكر أن البحث العلمي الذي تقدم به طبيبا الامتياز حقق المركز الأول أيضًا في اللقاء الـ 13 لأطباء وطبيبات الامتياز الأسبوع الماضي بالجامعة، وقد كرم مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي الفائزَين ضمن فعاليات اللقاء.

المصدر: 
جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

كشف عميد القبول والتسجيل بجامعة الملك خالد الدكتور عبدالمحسن بن عيد القرني عن انتهاء جميع عمليات التحويل لكل التخصصات، معلنًا معدلات الطلاب والطالبات الذين تم تحويلهم للفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 1441هـ والمعدلات التي تم التوقف عندها.

وأكد القرني حرص الجامعة والعمادة على الشفافية من خلال إعلان أسباب قبول الطالب أو رفضه إلكترونيًّا نافيا وجود أي استثناءات، كما لفت إلى توحيد خطط تسجيل الطلبة والطالبات ومعادلة كثير من المواد الدراسية في مختلف الأقسام، وأفاد أن  العمادة مستمرة في معالجة  ما يردها من الكليات بشأن المعادلات حتى نهاية الأسبوع الحالي.

للاطلاع على المعدلات التي توقف عندها التحويل (اضغط هنا)

المصدر: 
جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

 نظمت جامعة الملك خالد ممثلة في كلية التربية مؤخرًا لقاءً مع طلاب التربية الميدانية، وذلك بهدف تهيئة الطلاب للتدريب الميداني مع بداية انطلاق الفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 1441هـ.

وفي بداية اللقاء تم التأكيد على أهمية التدريب الميداني وأهمية حسن تمثيل الجامعة، إضافة إلى تزويد الميدان بكل جديد، والاستفادة من الخبرات الموجودة في المدارس، والتأكيد على أهمية التواصل مع مشرفي التدريب، والتأكيد على أهمية المحافظة على الدوام، والاستفادة من عملية التدريب لفصل دراسي كامل، لتحقيق النمو المهني الشامل، وفهم كافة أعمال المدرسة والحرص على بناء ملف الإنجاز ليعين المتدرب في حياته العملية القادمة.

وشمل اللقاء شرح آليات توزيع الطلاب على المدارس التي تتم بشكل آلي، بالتنسيق مع الإدارة العامة للتعليم بمنطقة عسير، وكيفية الحصول على خطابات التوجيه من الموقع، إضافة إلى أهمية سرعة المباشرة والرفع بها من مقر مدارسهم على موقع الجامعة، وكذلك التقويم ومصادره، وزيارة مشرفي الكلية للمدارس للاطلاع على سير عملية التدريب.

المصدر: 
جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

رأس معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، نيابة عن صاحب المعالي وزير التعليم، الاجتماع الـ 6 لمجلس الجامعة الذي عقد الأربعاء الماضي، بحضور الأمين العام لمجلس شؤون الجامعات الدكتور محمد بن عبدالعزيز الصالح، ووكلاء الجامعة، ووكيلة الجامعة لشؤون الطالبات، وعمداء وعميدات الكليات والعمادات المساندة.

وقد افتتح معالي مدير الجامعة رئيس الجلسة الاجتماع بحمد الله والصلاة والسلام على رسوله، ثم استعرض وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي – أمين مجلس الجامعة – الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال. وأوصى المجلس في اجتماعه بعدد من التوصيات شملت التوصية بالموافقة على مقترح إعادة هيكلة كليات العلوم والآداب بالجامعة بمسمى "الكليات الجامعية"، والتوصية بالموافقة على مذكرة التفاهم بين جامعة هيلونغجيانغ بجمهورية الصين الشعبية وجامعة الملك خالد، والتوصية بالموافقة على مذكرة التفاهم بين جامعة الدراسات الأجنبية بتيانجين بجمهورية الصين الشعبية وجامعة الملك خالد، ومناقشة التقرير السنوي لجامعة الملك خالد  للعام الجامعي 1439 / 1440هـ.

وأضاف العمري أن توصيات الاجتماع تضمنت أيضًا التوصية بتعديل التقويم الأكاديمي للجامعة للفصل الدراسي الثاني والفصل الصيفي من العام الجامعي الحالي 1441هـ، وذلك بناءً على الأمر السامي الكريم القاضي بتقديم فترة الاختبارات، للفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي الحالي .

المصدر: 
جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

أصدر معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي قرارًا بإنشاء وحدة إدارية تتبع وكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية تحت مسمى (وحدة التدريب الطلابي)، تهتم بمتابعة وتصميم برامج تدريبية تقدم للطلاب بالتنسيق والتعاون مع جامعات أو جهات تدريب داخل وخارج الجامعة.

ويأتي هذا القرار انطلاقًا من رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني اللذين يهدفان استراتيجيًّا إلى "اقتصاد مزدهر... فُرصُه مثمرة" ويؤكدان على أهمية دعم التعليم ليسهم في دفع عجلة التنمية والاقتصاد الوطني وذلك من خلال بناء قدرات الطلاب وتأهيلهم بالمهارات اللازمة لسوق العمل والتي تمكنهم من السعي إلى تحقيق أهدافهم وطموحاتهم المستقبلية، والسعي لسد الفجوة ما بين مخرجات التعليم وسوق العمل، وإيمانًا بأهمية تبادل المعرفة والخبرات بين الجامعات المحلية والعالمية والجهات الحكومية والمحلية لا سيما جامعات الدول المتقدمة.

وأوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الأستاذ الدكتور سعد بن محمد بن دعجم أن من أهداف هذه الوحدة التماشي مع المحور الاستراتيجي لوزارة التعليم المتوافق مع رؤية المملكة 2030 وهو "محور المواءمة" الذي يستهدف مسألة توظيف مخرجات التعليم في عملية التنمية، والسعي لسد الفجوة ما بين مخرجات التعليم وسوق العمل عن طريق الرحلات التعليمية والتدريب الخارجي، والربط بين النظريات العلمية التي يزود بها الطالب أو الطالبة في الجامعة والواقع العملي الميداني عبر التواصل بشكل عملي وفعال مع محترفين ذوي ثقافات وجنسيات مختلفة، وتعد وتراجع الضوابط المنظمة للقيام بالبرامج المتعلقة بمقررات مرحلة البكالوريوس وتحديد المقررات التي لها صبغة عملية وتحتاج الدراسة فيها إلى التدريب العملي في جميع كليات الجامعة، ودراسة طلبات الرحلات التعليمية وبيان مدى توافر الحاجة إلى القيام بها بالإضافة إلى دراسة موضوعات أخرى لها علاقة بالبرامج التدريبية، وتواكب الوحدة بدورها التقدم الذي يشهده العالم في شتى المجالات والتخصصات لتعزيز روح المنافسة العالمية البناءة.

وأضاف ابن دعجم أن من مهام الوحدة عقد الشراكات والاتفاقيات مع القطاعات الحكومية والخاصة لتدريب الطلاب، والتنسيق مع الجامعات العالمية والمراكز التدريبية الداخلية والخارجية لتدريب الطلاب والطالبات وعقد اللقاءات المستمرة معهم، والتنسيق مع الكليات لمعرفة الاحتياجات التدريبية للطلاب والطالبات والبرامج التدريبية المراد تنفيذها.

المصدر: 
جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

تنظم جامعة الملك خالد ممثلة في الإدارة العامة لتقنية المعلومات فعالية Global Game Jam وذلك يوم الخميس الـ 30 من شهر يناير الحالي، ولمدة 3 أيام، بقاعة التدريب في الإدارة العامة لتقنية المعلومات.

وتُعد فعالية Global Game Jam أكبر حدث عالمي في تطوير وصناعة الألعاب الإلكترونية واستكشاف القدرات وجمع المهتمين بهذا المجال، وتقام تزامنيًّا في جميع أنحاء العالم لتوطين ودعم هذه القدرات الرقمية.

وتجمع الفعالية المهتمين في مجال صناعة الألعاب الإلكترونية من الجنسين والذين تجاوزت أعمارهم 16 عامًا لتبادل التجارب والتعبير عن مهاراتهم بطرق إبداعية عالمية واستكشاف عملية تطوير الألعاب سواء البرمجة أم التصميم التكراري أم التعبير الفني.

وأوضح المشرف العام على الإدارة العامة لتقنية المعلومات الدكتور محمد الصقر أن إقامة مثل هذه الفعاليات تهدف إلى التعرف على مجتمع صناعة الألعاب والتدريب وعمل مشاريع مختلفة في هذا المجال بالإضافة إلى تكوين صداقات عملية لديها تحدٍّ فكري لاستكشاف أدوات تكنولوجية جديدة، ومحاولة القيام بأدوار إبداعية في التطوير والتصميم واختبار المهارات اللازمة لصناعة ألعاب جديدة.

Source : 
جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

 

كرم معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي صباح اليوم الثلاثاء، أطباء وطبيبات الامتياز الفائزين بجوائز اليوم العلمي الـ 13 بكلية طب الأسنان، بحضور عميد الكلية الدكتور إبراهيم الشهراني، ورئيس لجنة أطباء وطبيبات الامتياز بالكلية الدكتور ناصر الأحمري، وذلك في مقر إدارة المدينة الجامعية بأبها "قريقر".

وشمل التكريم أطباء وطبيبات الامتياز الحائزين على المراكز الثلاثة الأولى في الشطرين للطلاب والطالبات، وفقًا لتقييم اللجنة العلمية للأبحاث بالكلية، كما كرّم أيضا أعضاء هيئة التدريس المشرفين على الأبحاث.

ويأتي التكريم بعد مشاركة الفائزين في اليوم العلمي الذي تم عقده أمس بمقر كلية طب الأسنان في شطري الطلاب والطالبات، بمشاركة محكمين متخصصين في المجال.

وأوضح رئيس لجنة أطباء وطبيبات الامتياز بكلية طب الأسنان الدكتور ناصر الأحمري، أن عدد المشاركين في منافسات اليوم العلمي الـ 13 بالكلية بلغ 115 طبيبَ وطبيبة امتياز، بمجمل 43 بحثًا علميًّا تم تقديمها بإشراف 43 عضو هيئة تدريس.

كذلك قدم المحكمون في ختام فعاليات يوم الكلية العلمي محاضرة علمية تناولت خطوات وآليات التحضير للدراسات العليا في الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، وذلك لتحفيز أطباء وطبيبات الامتياز على مواصلة مسيرتهم العلمية وتقدمهم البحثي.

وقد ثمن عميد الكلية الدكتور إبراهيم الشهراني رعاية معالي مدير الجامعة لطلاب وطالبات كلية طب الأسنان ودعمه الدائم لمنسوبي الكلية

مدير الجامعة يرعى لقاء أطباء وطبيبات الامتياز الـ 13 بكلية طب الأسنان
المصدر: 
جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال

نفذت عمادة الدراسات العليا بجامعة الملك خالد صباح اليوم الثلاثاء ورشة عمل "آلية القبول وإجراءاته"، وذلك لتوضيح الآلية الإلكترونية لعمليات وإجراءات القبول الخاصة بالكليات والأقسام العلمية، والمتمثلة في تدقيق الملفات، ورصد درجات المفاضلة، واعتماد نتائج المفاضلة للمرشحين للقبول.

وافتتح الورشة عميد الدراسات العليا الدكتور أحمد آل فائع بالترحيب بالحضور، كما شكرهم على استجابتهم لدعوة العمادة، وبين أهمية التواصل بين الأطراف المعنية بعملية القبول، ودور ذلك في إنجاحها.

ونبه آل فائع على أهمية التكامل والتواصل بين الكليات والعمادة في جميع إجراءات الدراسات العليا ومنها القبول، والحرص على الدقة في أعمال وإجراءات القبول، والتأكيد على ضرورة الالتزام بالمواعيد المحددة لكل عملية، مؤكدًا استعداد العمادة لتقديم كل ما من شأنه إنجاح عملية القبول.

بعد ذلك استعرض وكيل العمادة للشؤون الأكاديمية الدكتور أحمد الغامدي وموظفو قسمي القبول والنظام الأكاديمي، الآلية الإلكترونية للقبول، وتم تركيز الحديث على ما يتعلق بالأعمال والإجراءات المسندة إلى الكليات والأقسام العلمية، وهي عبارة عن 3 مراحل، الأولى تتضمن تدقيق ملفات المتقدمين على النظام الأكاديمي، واستعراض تفاصيل الطلبات، ومرفقاتها، وتدوين ملحوظات المدققين على النظام، والثانية تشمل رصد درجات المفاضلة على النظام الأكاديمي، وطريقة ذلك بالتفصيل، أما الثالثة فتتضمن اعتماد المجالس المختصة لنتائج المرشحين للقبول بعد إجراء المفاضلة آليًّا.

وقد حضر الورشة وكلاء الكليات للدراسات العليا، ومسجلو الدراسات العليا، ورؤساء وأعضاء اللجان التنفيذية والأقسام العلمية بالكليات، وفي ختام الورشة فُتح المجال لطرح ومناقشة عدد من القضايا والمقترحات المتعلقة بالقبول في برامج الدراسات العليا بالجامعة.

Pages

Subscribe to جامعة الملك خالد