kku

Source : 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 

رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي أمس الاثنين الحفل الختامي لفعاليات يوم البحث العلمي الرابع عشر الذي نظمته عمادة البحث العلمي بالتعاون مع مراكز البحوث في الكليات لشطري الطلاب والطالبات.

وأكد معالي مدير الجامعة في كلمته أهمية مثل هذا اليوم لاستعراض ما حققته الجامعة من نتاج علمي لأعضاء هيئة التدريس وطلبة وطالبات الدراسات العليا، لافتًا إلى أهمية البحث العلمي في الجامعات؛ حيث يعد أحد أهم ركائز ومهام الجامعات.

وقال: نسعى في جامعة الملك خالد لتأصيل هذا المجال وحث الزملاء والزميلات من أعضاء هيئة التدريس على الانخراط في البحث العلمي، مشيرًا إلى أن القفزات التي تحققت للجامعة في العامين الماضيين لم تكن لولا تكاتف الجهود بين الزملاء في عمادة البحث العلمي ووكالة الجامعة للدراسات العليا وأيضا مراكز البحوث في الكليات والأهم والركيزة الأساسية في ذلك وهم الباحثون والباحثات. 

وبين السلمي أن المملكة مقبلة على قفزة كبيرة جدًّا في مجال البحث العلمي، ومن هذا المنطلق فإن الجامعة ستحرص على تحقيق المزيد من النجاحات في مجال البحث العلمي، والتركيز مستقبلًا على المجموعات البحثية لأنها سوف تخلق الخبرات المتراكمة لدينا وسيكون لدى الجامعة مجالات تميز واضحة في المستقبل.

السلمي: المملكة مقبلة على قفزة كبيرة جدًّا في البحث العلمي، والجامعة ستحرص على تحقيق المزيد من النجاحات في هذا المجال

وشدد السلمي على أهمية الاستمرار في الجوائز التحفيزية لتكون سنوية، وأهمية إشراك الزميلات في شطر الطالبات سواء في المشاريع البحثية أم الاشراف على رسائل الماجستير والدكتوراه لخلق نوع من التنافس. 

وأكد عميد البحث العلمي الدكتور حامد بن مجدوع القرني في كلمته حرص عمادة البحث العلمي على تخصيص أسبوع للبحث العلمي باعتباره ركيزة أساسية للخطة الاستراتيجية لجامعة الملك خالد والتي تطمح من خلالها إلى أن تصبح ضمن أفضل 200 جامعة عالمية بحلول 2030.

وقال: تأتي هذه الممارسة والتي نحرص على تطويرها واستمراراها انعكاسًا لتوجه الجامعة وعلى رأسها معالي مدير الجامعة الذي جعل البحث العلمي من أهم أولوياته ليس من خلال الدعم فحسب؛ بل من خلال التوجيه والمتابعة والسؤال المستمر مما جعلنا أمام مسؤولية كبيرة للنهوض بالجامعة بحثيًّا إلى المستوى الذي يليق بتاريخ وسمعة جامعة الملك خالد والكفاءات الموجودة فيها.

وأوضح أن الجامعة حققت قفزة نوعية في النشر العلمي تقدر بزيادة بنسبة 78% عن عام 2017، كما أنه تم تشكيل أكثر من 172 مجموعة بحثية ضمن برنامج المجموعات البحثية، وتم إنشاء العديد من المراكز والوحدات البحثية في مجالات نوعية تخدم رؤية المملكة 2030 وتطلعاتها، وأشار إلى أن عمادة البحث العلمي وضعت حضور وإشراك الطلبة في فعاليات أيام البحث العلمي أحد أهم معايير التقييم لأداء هذه المراكز. 

واختتم القرني كلمته بالشكر والعرفان لراعي الحفل مدير الجامعة ولمديري مراكز البحوث على التميز في تنظيم فعاليات أيام البحث العلمي، ومنسوبي عمادة البحث العلمي والإدارات الأخرى، ثم تلا ذلك عرض فيديو تعريفي عن البحث العلمي في الجامعة.

ثم اختتم الحفل بتكريم الباحثين ومراكز البحوث، حيث حصل الدكتور إبراهيم سيد من كلية العلوم قسم الفيزياء على جائزة الباحث الأكثر نشرًا لعام 2018م، فيما حصلت الدكتورة علا الحاقان من كلية العلوم قسم الفيزياء على جائزة الباحثة الأعلى نشرًا لعام 2018م. 

وحصل الدكتور سلمان سليم من كلية العلوم قسم الرياضيات على جائزة البحث الأكثر استشهادًا لعام 2018م، وتسلم جائزة الباحث الأعلى استشهادًا الدكتور عرفان بدر الدين من كلية الهندسة، وتسلم الدكتور محمد عبدالله الغزالي جائزة عمادة البحث العلمي التشجيعية للتعاون الدولي المتميز لعام 2018م.

وتسلم الدكتور حامد غرامة جائزة أفضل مركز بحثي في النشر العلمي في الجامعة للعام 2018م وهو مركز بحوث علوم المواد المتقدمة، وحصل على المركز الأول في فعاليات يوم البحث العلمي الرابع عشر بالجامعة مركز بحوث كلية العلوم، فيما حصل على المركز الثاني مركز بحوث كلية اللغات والترجمة، وحصل مركز بحوث كلية العلوم الإنسانية على المركز الثالث، كما تم تكريم بقية المراكز المشاركة في فعاليات يوم البحث العلمي الرابع عشر.

مدير الجامعة يرعى حفل ختام فعاليات يوم البحث العلمي الرابع عشر
Source : 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 

رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، مساء أمس الأحد حفل تخريج طلاب كلية العلوم الآداب بمحافظة ظهران الجنوب، بحضور عميد الكلية الدكتور مسفر الوادعي وعدد من وكلائها ومنسوبيها، وممثلي الجهات الحكومية بالمحافظة وأعيانها.

وفي بداية الحفل شهد معالي المدير والحضور مسيرة الخريجين، وهنأ طلاب الجامعة الخريجين في كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب في كلمة ألقاها بداية الحفل، وأشاد السلمي بجهود الكلية في مختلف المناشط، مؤكدا أن الجامعة تسعد بتخريج طلاب كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب لينضموا إلى زملائهم في ميادين العمل والعطاء ويكونوا سواعد بناء لهذا الوطن المعطاء الذي قدم لهم الكثير.

السلمي: الجامعة تسعى إلى فتح تخصصات جديدة في ظهران الجنوب لخدمة أهاليها وتطوير المستوى التعليمي بها

كما لفت السلمي إلى أن الجامعة تسعى جاهدة إلى فتح تخصصات جديدة في كليتها بالمحافظة لخدمة أهاليها وتطوير المستوى التعليمي بها، ولتحقيق رؤية ورسالة وأهداف الجامعة.

بعد ذلك اطلع حضور حفل التخرج على عرض مرئي تناول أبرز منجزات الكلية في عدد من المجالات والأنشطة الطلابية والمجتمعية التي قدمتها للمحافظة والمراكز التابعة لها.

فيما رحب عميد الكلية بمعالي مدير الجامعة راعي الحفل والحضور، مؤكدًا أن الكلية تتشرف برعاية معالي المدير لحفل تخرج طلابها، مهنئا الخريجين ومقدما شكره لكل من دعمهم وساندهم، موجهًا كلمة للخريجين أشار فيها إلى أنهم معقد أمل القيادة والوطن وبهم نحقق الحلم، متمنيًا لهم دوام التوفيق والنجاح.

كذلك ألقى الطالبان فهد معيض الوادعي وصالح سعيد القاضي كلمة الخريجين قدما خلالها شكرهما للقيادة الرشيدة على ما توليه من رعاية واهتمام بالعلم والتعليم.

وفي ختام الحفل كرم راعي الحفل الخريجين وأعضاء هيئة التدريس ومنسوبي الكلية، كما تسلم معاليه درعا تذكاريا بهذه المناسبة من منسوبي الكلية والتقطت الصور التذكارية.

كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب تحتفل بتخريج طلابها
Source : 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، افتتح معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، صباح اليوم الأربعاء، فعاليات مؤتمر "مبادرات البحث والتطوير وأثرها في رفع جودة وكفاء وفاعلية البحث العلمي في الجامعات السعودية والمساهمة في التنمية الاقتصادية"، الذي تنظمه عمادة البحث العلمي في فندق قصر أبها لمدة يومين.

وأكد معالي مدير الجامعة المشرف العام على المؤتمر في كلمة ألقاها خلال حفل الافتتاح أن المملكة تدرك أهمية البحث العلمي في دفع عجلة التنمية، وتؤمن بدور الجامعات المحوري والمهم فيه وأن الجامعات على نحو خاص من أهم مراكز البحوث وأقدرها على تحقيق المنهج البحثي العلمي الذي يحقق مخرجات ونتائج علمية وبحثية دقيقة وعالية القيمة، لافتًا إلى أن من أحدث الجهود التي بذلتها الدولة في هذا المجال ما شهده الهيكل التنظيمي لوزارة التعليم قبل عدة أيام من تطوير تم فيه استحداث منصب نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار، إضافة إلى تدشين وزارة التعليم العام الماضي سلسلة من المبادرات التحولية لتحقيق الأهداف التي حددتها رؤية 2030، بواقع 24 مبادرة، نفذ جزء منها في الجامعات السعودية ومراكز البحوث التابعة لها، بميزانية خاصة لدعم البحث والتطوير قدرت بستة مليارات ريال سعودي.

السلمي: المملكة تدرك أهمية البحث العلمي في دفع عجلة التنمية وتؤمن بدور الجامعات المحوري والمهم فيه

وأوضح السلمي أن جامعة الملك خالد تسعى إلى الإسهام في هذا الجانب من خلال هذا المؤتمر الذي يحظى بمشاركات عالية المستوى من باحثين من داخل المملكة العربية السعودية وخارجها عبر العديد من الأوراق العلمية النوعية التي تتسم بالتخصصية والعمق وتعدد جهات الباحثين وتنوعها فضلا عن حضور القطاع الخاص بشكل واضح بصفته معنيًّا بموضوع المؤتمر وأهدافه، مقدمًا شكره  لسمو أمير المنطقة على رعايته الكريمة لهذا المؤتمر ودعمه اللامحدود لكافة مناشط الجامعة، ولوزارة التعليم وجهودها في إقامة وتنظيم هذا المؤتمر وكذلك مكتب البحث والتطوير بالوزارة.

بعد ذلك شاهد الحضور فيلما تعريفيا حول المؤتمر، بدوره شكر المشرف العام على مكتب البحث والتطوير بوزارة التعليم الدكتور هشام بن عبدالعزيز الهدلق في كلمة ألقاها نيابة عن المشاركين، سمو أمير المنطقة على رعايته للمؤتمر، وجامعة الملك خالد على استضافة وتنظيم المؤتمر، وحرصها على إقامته لتبادل الخبرات وبناء الشراكات التي تخدم بدورها مجالات البحث في بلادنا الغالية، مشيرا إلى بعض ملامح خطط الوزارة في هذا الاتجاه خلال الفترة المقبلة بما يحقق رؤية المملكة 2030 ويدعم ويعزز البحث العلمي.

وفي ختام حفل الافتتاح كرم معالي المدير المشاركين في المؤتمر، ثم استؤنفت الجلسات العلمية للمؤتمر.

مدير الجامعة يفتتح فعاليات مؤتمر مبادرات البحث والتطوير
Source : 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

 

أكد صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير أنه يمكن تعريف الأزمة بأنها مشكلة غير متوقعة قد تؤدي إلى كارثة إذا لم تتم إدارتها بالطريقة الصحيحة.

جاء ذلك خلال رعايته لحفل انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثالث "الإعلام والأزمات: الأبعاد والاستراتيجيات" الذي تنظمه جامعة الملك خالد ممثلة في قسم الإعلام والاتصال بكلية العلوم الإنسانية خلال الفترة من 13-14 رجب الجاري بفندق قصر أبها.

كما عبر سموه عن شكره لجامعة الملك خالد على تنظيمها لهذا المؤتمر، مشيدًا بما تقدمه من خدمات مجتمعية علمية وبحثية للمنطقة، لافتًا إلى أن ما تقوم به الجامعة ليس بمستغرب باعتبارها بيتا للعلم والمعرفة بما تمتلكه من كوادر علمية مميزة.

ورحب معالي مدير الجامعة المشرف العام على المؤتمر، الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي في كلمته بسمو أمير المنطقة راعي الحفل والحضور والمشاركين مؤكدًا على أهمية الإعلام في عالمنا المعاصر، باعتباره يتقاطع مع مختلف أوجه الحياة ومع كافة أصعدة الشأن العام في كل الدول والمجتمعات.

مشيرًا إلى أن موضوع الإعلام والأزمات لم يعد مجرد ممارسة إعلامية، بل أصبح تخصصًا علميًا تشارك فيه أقسام علمية عديدة في الجامعات، وتتسابق هذه الأقسام والكليات والجامعات في دراسة ظاهرة الاتصال وعلاقته بالأزمات، مؤكدًا أن هذا المؤتمر ليس إلا انعكاسا لهذه الحالة، ويأتي إيمانًا من الجامعة بأهمية مثل هذه المواضيع بحثًا ودراسة ومناقشة.

وكشف معاليه أن الجامعة تعمل مع قسم الإعلام والاتصال على إعداد دراسة متكاملة لتحويل القسم إلى كلية مستقلة تحت مسمى كلية الاتصال والمعلومات وفق رؤية تتوافق وتنسجم مع مطالب مهمة، أولها مستجدات التقنية المتسارعة، والانسجام والتوافق مع رؤية المملكة 2030، كذلك حاجة المنطقة لإعداد كوادر مهنية متخصصة تنهض بالإعلام وتخدم أهدافه التنموية.

الأمير تركي بن طلال: ما تقوم به الجامعة ليس بمستغرب باعتبارها بيتا للعلم والمعرفة بما تمتلكه من كوادر علمية مميزة

من جانبه شكر رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر المستشار ورئيس قسم الإعلام والاتصال الأستاذ الدكتور علي بن شويل القرني سمو الأمير على رعايته الكريمة للمؤتمر، مؤكدًا أنه تم اختيار عنوان "الإعلام والأزمات: الأبعاد والاستراتيجيات" للمؤتمر كون الأزمات أصبحت من مكونات الإعلام الأساسية وتتداخل فيها أطراف عديدة، وتتشابك فيها مصالح مختلفة، وقال: الإعلام هو الساحة الكبرى للأزمات، وهو الميدان الذي تتصارع فيه الأطراف، ولهذا يصبح الإعلام  هو الأدوات وهو القنوات وهو المحتوى وهو الشكل الذي تظهر من خلاله الأزمة، مشيرًا إلى أن هذه التعريفات وهذه الإشكاليات هي التي كانت تدور بأذهاننا قبل عامين نحن في قسم الإعلام والاتصال، وهي التي قادتنا لاختيار الموضوع، واختيار المحاور واختيار الأشخاص.

كما بين أن عدد ملخصات طلبات المشاركة في المؤتمر من داخل المملكة ومن خارجها وصلت إلى 400 ملخص، وبعد عمليات تدقيق وفحص الملخصات، واختيار خبراء ومسؤولين وصلنا الى عمليات اختيار دقيقة أوصلتنا الى أكثر من 50 مشاركا ومشاركة من حوالي 15 جنسية.

وفيما يتعلق بتاريخ قسم الإعلام والاتصال بكلية العلوم الإنسانية بجامعة الملك خالد، أوضح القرني أن عمره لم يتجاوز 6 سنوات، وفي هذه الفترة القصيرة أستطاع أن ينظم ثلاثة مؤتمرات دولية، هي المؤتمر الدولي الأول عن الإعلام والإشاعة، والمؤتمر الدولي الثاني عن الإعلام والإرهاب، واليوم نحتفل بانطلاق فعاليات  المؤتمر الدولي الثالث عن الإعلام والأزمات.

كما اشتمل حفل الافتتاح على عرض فلم مرئي تحدث عن قسم الإعلام والاتصال بالجامعة والمؤتمرات التي تم تنظيمها عن طريقه ومدى أهميتها وما قدمته من خدمات علمية وبحثية وإعلامية.

يذكر أن المؤتمر يضم 10 جلسات علمية خلال فترة إقامته، إضافة إلى جلستين نقاشيتين تتمحور حول "الإعلام الوطني والأزمات"، و"المتحدث الرسمي والإعلام في عسير"، بمشاركة كبار الإعلاميين السعوديين والأكاديميين البارزين.

افتتاح مؤتمر الإعلام والأزمات
Source : 
المركز الإعلامي - تقنية المعلومات

 

نظمت الإدارة العامة لتقنية المعلومات بجامعة الملك خالد ممثلة في نادي الألعاب الإلكترونية وباعتماد اتحاد الرياضات الإلكترونية والذهنية خلال الفترة 4-6 من شهر رجب الجاري، بطولة الجامعة للرياضات الإلكترونية، تضمنت إقامة قرابة ١٠٠ مباراة لرياضة "فيفا  ١٩" بمشاركة ٢٥٦ متنافسا، وكذلك رياضة "الأوفر واتش" والتي تنافس عليها ١٦ فريقا، في مسرح المدينة الجامعة بأبها "قريقر".

وتأتي إقامة هذه البطولة بعد تدشين معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي لها خلال حفل ختام ورشة تطوير وإنتاج الألعاب الإلكترونية الذي رعاه منتصف جمادى الآخرة الماضي.

فيما تسعى الجامعة من خلال تنظيم وإقامة مثل هذه البطولات إلى مواكبة التطور في مجال الألعاب الإلكترونية، إيمانًا منها بمدى أهميتها البالغة في مجالات التعليم والاستثمار.

وفي ختام البطولة سلم المشرف العام على الإدارة العامة لتقنية المعلومات الدكتور سالم العلياني جوائز الفائزين، وقدم شكره للقائمين على نادي الألعاب الإلكترونية بالجامعة على جهودهم في تنظيم مثل هذه البطولات التي تتماشى مع رؤية الجامعة المستقبلية.

يشار إلى أن لقب بطولة "فيفا 19" في دورته الأولى كان من نصيب الطالب خالد محمد حكمي، فيما حقق فريق "حليب السعودية" المركز الأول في نهائيات بطولة "الأوفر واتش".

ينظم بطولة الجامعة للرياضات الإلكترونية

Pages

Subscribe to kku