برعاية أمير عسير

مدير الجامعة يفتتح فعاليات مؤتمر مبادرات البحث والتطوير
المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، افتتح معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، صباح اليوم الأربعاء، فعاليات مؤتمر "مبادرات البحث والتطوير وأثرها في رفع جودة وكفاء وفاعلية البحث العلمي في الجامعات السعودية والمساهمة في التنمية الاقتصادية"، الذي تنظمه عمادة البحث العلمي في فندق قصر أبها لمدة يومين.

وأكد معالي مدير الجامعة المشرف العام على المؤتمر في كلمة ألقاها خلال حفل الافتتاح أن المملكة تدرك أهمية البحث العلمي في دفع عجلة التنمية، وتؤمن بدور الجامعات المحوري والمهم فيه وأن الجامعات على نحو خاص من أهم مراكز البحوث وأقدرها على تحقيق المنهج البحثي العلمي الذي يحقق مخرجات ونتائج علمية وبحثية دقيقة وعالية القيمة، لافتًا إلى أن من أحدث الجهود التي بذلتها الدولة في هذا المجال ما شهده الهيكل التنظيمي لوزارة التعليم قبل عدة أيام من تطوير تم فيه استحداث منصب نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار، إضافة إلى تدشين وزارة التعليم العام الماضي سلسلة من المبادرات التحولية لتحقيق الأهداف التي حددتها رؤية 2030، بواقع 24 مبادرة، نفذ جزء منها في الجامعات السعودية ومراكز البحوث التابعة لها، بميزانية خاصة لدعم البحث والتطوير قدرت بستة مليارات ريال سعودي.

السلمي: المملكة تدرك أهمية البحث العلمي في دفع عجلة التنمية وتؤمن بدور الجامعات المحوري والمهم فيه

وأوضح السلمي أن جامعة الملك خالد تسعى إلى الإسهام في هذا الجانب من خلال هذا المؤتمر الذي يحظى بمشاركات عالية المستوى من باحثين من داخل المملكة العربية السعودية وخارجها عبر العديد من الأوراق العلمية النوعية التي تتسم بالتخصصية والعمق وتعدد جهات الباحثين وتنوعها فضلا عن حضور القطاع الخاص بشكل واضح بصفته معنيًّا بموضوع المؤتمر وأهدافه، مقدمًا شكره  لسمو أمير المنطقة على رعايته الكريمة لهذا المؤتمر ودعمه اللامحدود لكافة مناشط الجامعة، ولوزارة التعليم وجهودها في إقامة وتنظيم هذا المؤتمر وكذلك مكتب البحث والتطوير بالوزارة.

بعد ذلك شاهد الحضور فيلما تعريفيا حول المؤتمر، بدوره شكر المشرف العام على مكتب البحث والتطوير بوزارة التعليم الدكتور هشام بن عبدالعزيز الهدلق في كلمة ألقاها نيابة عن المشاركين، سمو أمير المنطقة على رعايته للمؤتمر، وجامعة الملك خالد على استضافة وتنظيم المؤتمر، وحرصها على إقامته لتبادل الخبرات وبناء الشراكات التي تخدم بدورها مجالات البحث في بلادنا الغالية، مشيرا إلى بعض ملامح خطط الوزارة في هذا الاتجاه خلال الفترة المقبلة بما يحقق رؤية المملكة 2030 ويدعم ويعزز البحث العلمي.

وفي ختام حفل الافتتاح كرم معالي المدير المشاركين في المؤتمر، ثم استؤنفت الجلسات العلمية للمؤتمر.