جامعة الملك خالد

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

أعلنت جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة القبول والتسجيل الاستمرار في استقبال طلبات القبول لمرحلتي البكالوريوس والدبلوم للعام الجامعي القادم، وذلك حتى الـ 30 من شوال الجاري عبر بوابة القبول الإلكتروني.

وأكد عميد القبول والتسجيل بالجامعة الدكتور عبدالمحسن القرني ضرورة التقيد التام بخطوات القبول، لافتًا إلى أنه تم تسلم ما يقارب 18 ألف طلب قبول حتى الآن، وأبان أنه يستطيع المتقدم أثناء فترة القبول الدخول على الطلب والتعديل على الرغبات خلال فتره التقديم، مضيفًا أن الجامعة حرصت على تطبيق آلية شرائح القبول عند تقديم الطلب حيث لا يسمح للطالب إلا باختيار الرغبات التي من الممكن أن يتم قبوله فيها وفق المفاضلة، وذلك حرصًا من الجامعة على توجيه الطالب منذ مرحله تقديم الطلب.

وأشار القرني إلى أن مواعيد الحصول على الرقم الجامعي ستعلن ابتداءً من إعلان مرشحي ومرشحات الدفعة الأولى في الـ 5 من ذي القعدة المقبل، وستعلن نتائج قبول الدفعة الثانية لما تبقى من مقاعد البكالوريوس والدبلوم بتاريخ الـ 9 من شهر ذي القعدة، ويتم طـرح ما تـبقى من المقاعد عن طريق خدمه القبول الفوري.

وأكد القرني أن جميع عمليات وإجراءات القبول إلكترونية بالكامل دون أي تدخل بشري، وسيتم إعلان نسب القبول في الصفحة الرئيسة لموقع الجامعة بشكل شفاف بعد انتهاء كل مرحلة من مراحل القبول، كما تدعو العمادة جميع المتقدمين إلى الاستفادة من الخدمات الإلكترونية المقدمة لهم، وكذلك أرقام التواصل المعلنة دون مراجعة العمادة، وذلك لخدمتهم بشكل أفضل وأيسر.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

تنظم جامعة الملك خالد ممثلة في وحدة ضمان جودة النظم الإدارية برنامجًا تدريبيًّا بعنوان "استشاري نظام إدارة الجودة"، وذلك لمدة ثلاثة أيام بدءًا من الـ 27 من شوال الجاري، بمقر المدينة الجامعية بأبها "قريقر".

ويهدف البرنامج إلى تأهيل 30 مستفيدًا من مختلف مراكز وإدارات وعمادات الجامعة المساندة في نظام إدارة الجودة الإدارية "ISO"، وإكساب المشاركين مجموعة من الجدارات اللازمة لاستشاري نظام إدارة الجودة وفق المواصفة القياسية الدولية ISO 9001:2015.

وأكد عميد التطوير الأكاديمي والجودة والمشرف على وحدة ضمان جودة النظم الإدارية بالجامعة الدكتور عبدالعزيز الهاجري أهمية هذه البرامج النوعية لما لها من انعكاس إيجابي على المستوى الشخصي والمؤسسي، لافتًا إلى أن برنامج "استشاري نظام إدارة الجودة" يقام للمرة الثانية على مستوى الجامعة، وبلغ عدد المستفيدين منه في نسخته الأولى 50 متدربًا ومتدربة من مختلف جهات الجامعة.

المصدر: 
جامعة الملك خالد-المركز الاعلامي

ضمن مبادرة "حسن الوفادة" التي أطلقها أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز لاستقبال ضيوف المنطقة، شارك فرع جامعة الملك خالد بتهامة في استقبال زوار المنطقة في كل من محافظات محايل عسير وبارق والمجاردة ورجال ألمع.

وأوضح المشرف العام على فرع الجامعة بتهامة الدكتور أحمد بن عاطف الشهري أن هذه المشاركة تأتي بمتابعة معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، لافتًا إلى أن الفرع ممثلا بإداراته وكلياته سيقيم عددًا من البرامج والدورات في مختلف محافظات تهامة عسير موجهة لأبناء وأسر الزوار والمصطافين ومجتمع تهامة عسير.

يذكر أن الجامعة تنظم عددًا من الفعاليات للترحيب بضيوف وزوار منطقة عسير في عدد من المحافظات والمراكز تجسيدًا لدورها في مبادرة حسن الوفادة لصيف عام 1440هـ.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

تسلم معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي دروع التميز الذهبية والفضية التي حققها النشاط الكشفي بعمادة شؤون الطلاب، وذلك من قِبل عميد شؤون الطلاب الدكتور عبدالله آل عضيد، ووكيل عمادة شؤون الطلاب للأنشطة الثقافية والاجتماعية الدكتور يحيى القناعي، ورئيس وحدة النشاط الكشفي يوسف الأحمري.

وأوضح عميد شؤون الطلاب الدكتور عبدالله آل عضيد أن النشاط الكشفي حقق مجموعة من دروع التميز هذا العام على مستوى الجامعات والإدارات والجهات المشاركة في هذه البرامج، حيث حصلت جوالة الجامعة على درع التميز الذهبي في معسكر الخدمة العامة الرمضانية والدرع الفضي في برامج الخدمة العامة الرمضاني والدرع الفضي في المشروع الكشفي الوطني لحماية البيئة ونظافتها. 

وأشار آل عضيد إلى أهمية هذه المشاركات والإنجازات في هذه المجالات والبرامج، والتي تأتي مساهمة من العمادة في تحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2030 في تعزيز العمل التطوعي والمسؤولية المجتمعية، وتسهم في تفعيل دور الطلاب وتحفيز مشاركتهم في المجالات التطوعية والمجتمعية. 

ورفع آل عضيد شكره لإدارة الجامعة لدعمها لهذه البرامج والمشاركات، كما تقدم بالشكر لمشرفي النشاط الكشفي بالعمادة والجوالة المشاركين في هذه البرامج.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 

نوه معالي وزير التعليم الأستاذ الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ في كلمة ألقاها خلال زيارته لجامعة الملك خالد مساء اليوم " السبت "، باهتمام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين حفظهما الله بالتعليم العام والجامعات والتعليم التقني والمهني ورعايتهما ودعمهما المستمرين لمشاريع تطوير التعليم وتطلعهما إلى تحقيق أعلى معايير ومستويات الجودة والكفاءة.

كما أشاد بما لمسه وشاهده في جامعة الملك خالد من تطور مشيرًا إلى أن ما تقوم به الجامعة من مراجعة مستمرة للخطط والأهداف والعمليات الاكاديمية والإدارية دليل على حراك مستمر لرفع مستوى الكفاءة والأداء وتحسين مخرجات الجامعة، ومؤشر على نضج البناء المؤسسي، وقال "أتطلع إلى تحقيق جامعة الملك خالد مركزًا مرموقًا ضمن أفضل 200 جامعة عالمية"، وأضاف "الجامعة مؤهلة مع بقية المؤسسات لتمثيل الوطن أفضل تمثيل وتحقيق التطلعات".

وكان في استقبال معاليه لدى وصوله مقر الجامعة معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي ووكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات وعدد من قيادات الجامعة ومنسوبيها.

آل الشيخ: أتطلع إلى تحقيق جامعة الملك خالد مركزًا مرموقًا ضمن أفضل 200 جامعة عالمية  

وفي بداية اللقاء رحب معالي مدير الجامعة بمعالي وزير التعليم ومعالي مساعده الدكتور سعد الفهيد والوفد المرافق معربًا عن شكره لمعالي الوزير باسمه وباسم جميع منسوبي الجامعة على هذه الزيارة وعلى ما تجده الجامعة من دعم واهتمام، ثم شاهد معالي الوزير عرضًا تقديميًّا تضمن شرحًا موجزًا لأهم منجزات الجامعة الأكاديمية، والبحثية، وإنجازاتها في مجالات الابتكار وخدمة المجتمع والحوكمة وإعادة الهيكلة، وأهم مبادراتها وتوجهاتها المستقبلية، والبرامج والمشاريع والمبادرات التي ستنفذها الجامعة؛ لمواكبة التطور المتسارع الذي تشهده المملكة العربية السعودية على كافة الأصعدة والمستويات، وبما يتواءم مع رؤية المملكة العربية السعودية 2030 ويحقق أهدافها.

بعد ذلك دشن معالي الوزير خمس مبادرات نوعية تقدمها الجامعة تمثلت في برنامج التدريب الدولي الصيفي لطلاب الجامعة، ومنصة KKUX  في ريادة الأعمال، وأساسيات اللغة الصينية، ومخيم البرمجة والألعاب الإلكترونية، وورشة التفكير التصميمي.

 ويأتي التدريب الصيفي الدولي لطلاب الجامعة (النسخة الثانية) كمبادرة بدعم من صندوق التعليم العالي الجامعي من خلال تدريب مكثف لمدة 8 أسابيع، ويحتوي على 320 ساعة تدريبية بمعدل 40 ساعة أسبوعيًا لكل طالب، ويشتمل على برنامج ريادة الأعمال، والممارسة الاحترافية للمهنة، والتفكير الإبداعي والاحتراف في حل المشكلات المعقدة المختلفة، والتعرف على التقنيات الحديثة ذات العلاقة بالتخصص، وبرنامج تدريب مكثف في اللغة الإنجليزية، ويوفر زيارات ميدانية مركزة لشركات ومصانع ومختبرات ومعامل ومستشفيات ومراكز إعلامية ومؤسسات رائدة في التخصصات المطلوبة، وقد شارك في البرنامج 165 طالبًا وطالبة من 10 كليات في 24 برنامجًا مختلفًا؛ حيث يتم تدريب الطلاب والطالبات في 9 جهات تدريبية دولية في كلّ من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وإيرلندا.

وتقدم منصة KKUX مقررات مهارية نوعية )أون لاين( مختصة في مهارات وظائف المستقبل، حيث تم إنتاج 20 مهارة واستفاد منها أكثر من 40 ألف متدرب ومتدربة في أكثر من 27 دولة، وتمتاز هذا النسخة الثالثة من المنصة ببرنامج ريادة الأعمال الذي يضم 5 مقررات مهارية في ريادة الأعمال ويستهدف تخريج رواد أعمال مميزين، بالإضافة إلى أساسيات اللغة الصينية ويهدف المقرر إلى مساعدة المتدربين على تعلم اللغة الصينية، والمعسكر البرمجي، وهي مبادرة تعنى بتمكين الشباب والشابات في المجال التقني، وقد انطلق البرنامج في نسخته الأولى صيف العام الماضي وتم تدريب 25 شابًّا وشابة بواقع 200 ساعة تدريبية تحت إشراف 10 مبرمجين محترفين، وإشراف أكاديمي، ونتج عن هذا المعسكر 5 شركات ناشئة و 3 شركات تقنية، إضافة إلى مبادرة نادي الألعاب الإلكترونية، وهو ناد طلابي مركزي يهتم بالأنشطة والألعاب الإلكترونية واستخداماتها ويسعى لتكوين مجتمع معرفي واع في مجال الألعاب الإلكترونية، وتم تنفيذ 32 برنامجًا خلال العام الماضي، واستفاد من النادي أكثر من 1600 مستفيد.

فيما تعد ورشة التفكير التصميمي التي تم تدشينها ورشة فريدة من نوعها، حيث تعتزم مناقشة التحديات وتوليد الحلول والأفكار لجعل مدينة أبها "مدينة سعيدة"، وتستخدم الورشة استراتيجية التفكير التصميمي وتعقد بالتعاون بين جامعة الملك خالد ممثلة بوادي التصميم مع أكاديمية "هاسوبلانتر" الألمانية.

وفي ختام اللقاء تسلم معالي الوزير العضوية الفخرية من الجمعية السعودية العلمية للمعلم (جسم) قدمها عميد كلية التربية رئيس الجمعية الدكتور عبدالله آل كاسي، كما تسلم هدية تذكارية من معالي مدير الجامعة والتُقطت الصور التذكارية.

وزير التعليم يزور الجامعة ويلتقي منسوبيها
المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

استقبلت مدرسة الرياضيات الصيفية بجامعة الملك خالد المقامة بتنظيم قسم الرياضيات بكلية العلوم، صباح اليوم الخميس عددًا من طلاب التعليم العام في منطقة عسير، وذلك في مقر انعقاد المدرسة بالمدينة الجامعية بأبها "قريقر".

واطلع طلاب التعليم العام خلال زيارتهم على آلية عمل المدرسة الصيفية والمحاور والمناهج المطروحة للنقاش خلال فترة انعقادها، والتي تضم نظرية الأعداد، والهندسة التفاضلية، والأنظمة الديناميكية، وسجل الطلاب إعجابهم بما شاهدوه.

وأشاد قائد ثانوية الملك عبدالله الأستاذ خالد محسن العمري بأهمية المدرسة وفكرة إقامتها بما يعزز دور الجامعة في خدمة المجتمع ولاسيما أنها تأتي في علم الرياضيات أحد العلوم المهمة في مسيرة الإنسان والحياة، كما أكد الأستاذ سرحان الحارثي والأستاذ هادي الوادعي منسقا اللقاء أهمية علم الرياضيات وأنه أحد أهمّ البُنى الأساسيّة التي ساعدت الإنسان على التطوُّر والتقدُّم في العديد من المجالات، فهي لغة مُتداوَلة عالميًّا، وكان لها الدور الأكبر في تقدُّم العديد من الأفرع العلميّة وتطوُّرها.

يذكر أن المدرسة الصيفية أطلقت فعالياتها بداية الأسبوع الجاري وستستمر حتى الـ 19 من شوال، بمشاركة نخبة من المتحدثين المتخصصين من مختلف دول العالم.

الصفحات

اشترك ب جامعة الملك خالد