جامعة الملك خالد

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

نظم مركز البحوث بكلية العلوم الإنسانية بجامعة الملك خالد صباح اليوم، يوم البحث العلمي السنوي الـ 14 للكلية، لشطري الطلاب والطالبات، بالتعاون مع عمادة البحث العلمي، وذلك في مبنى المدرجات المركزية بالمدينة الجامعية بأبها "قريقر"، بحضور عميد الكلية الأستاذ الدكتور يحيى الشريف ووكلاء الكلية ورؤساء الأقسام وعدد من أعضاء هيئة التدريس والطلاب.

وأوضح مدير مركز البحوث بالكلية الدكتور سعيد آل موسى أن الكلية تسعى كبقية نظيراتها من كليات الجامعة إلى تعزيز دور البحث العلمي، والعمل على إقامة الملتقيات البحثية المتنوعة ومن ضمنها يوم البحث العلمي السنوي.

وأشار آل موسى إلى أن يوم البحث العلمي الـ 14 اشتمل على 42 بحثًا علميًّا في مجالات اللغة العربية وآدابها والتاريخ والجغرافيا والإعلام والاتصال، وحظي بمشاركة فاعلة من نخبة من أعضاء هيئة التدريس بالكلية، حيث قُدمت جلسة علمية ضمت 8 بحوث أدارها رئيس قسم اللغة العربية وآدابها الدكتور أحمد التيهاني، بالإضافة إلى 34 ملخصًا بحثيًّا قدمت على هيئة بوسترات.

 وفي ختام يوم البحث العلمي تم تكريم الحضور والمشاركين في إثراء النسخة الـ 14 من يوم البحث العلمي للكلية بشهادات شكر وتقدير.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

نظم مركز البحث العلمي بكلية الشريعة وأصول الدين في جامعة الملك خالد صباح اليوم، يوم البحث العلمي السنوي الـ 14 للكلية، لشطري الطلاب والطالبات بالتعاون مع عمادة البحث العلمي، وذلك في مبنى المدرجات المركزية بالمدينة الجامعية بأبها "قريقر"، بحضور عميد الكلية الأستاذ الدكتور محمد ظافر الشهري.

وأوضح مدير مركز البحث العلمي بالكلية الدكتور محمد بن أحمد الحواش أن الكلية تسعى كبقية نظيراتها من كليات الجامعة إلى تحقيق أهداف الجامعة في مجال البحث العلمي، وحث أعضاء هيئة التدريس في الكلية على المشاركة الفاعلة في البحث العلمي ونشره على المواقع البحثية العالمية والمحلية.

وأشار الحواش إلى أن يوم البحث العلمي الـ 14 تناول موضوعا مهما يعايش الواقع ويتمحور في توظيف العلوم الشرعية في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي والذي طرحت محاوره بمشاركة نخبة من أعضاء هيئة التدريس بالكلية، وحضور عدد من طلاب وطالبات الدراسات العليا.

 وفي ختام الفعاليات تم تكريم الحضور والمشاركين في إثراء النسخة الـ 14 من يوم البحث العلمي للكلية بشهادات شكر وتقدير.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

رعى وكيل جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور محمد الحسون مؤخرًا، حفل تكريم مشرفي وحدات التوجيه والإرشاد بالكليات، الذي نظمته عمادة شؤون الطلاب، ممثلة في مركز التوجيه والإرشاد.

وعبر الحسون في بداية التكريم عن شكره لعمادة شؤون الطلاب ومركز التوجيه والإرشاد وكافة مشرفي وحداته بمختلف الكليات على جهودهم في توجيه طلاب وطالبات الجامعة خلال العام الجامعي الحالي، لافتًا إلى أهمية هذا المركز والمناشط والفعاليات التي يقدمها ويشرف عليها لتقديم كل ما من شأنه الرقي بمستوى الطلاب.

كما شمل الحفل إقامة دورة تدريبية عن تطوير الذات قدمها المشرف على مركز التوجيه والإرشاد الدكتور خضران السهيمي، لمشرفي الوحدات.

وعبر السهيمي عن شكره لسعادة وكيل الجامعة على رعايته لهذا الحفل، كما شكر عميد شؤون الطلاب الدكتور عبدالله آل عضيد، مشيدًا بما قدمه المركز من خلال وحداته في الكليات، آملاً أن يقدم المركز خلال الفترة المقبلة خدماته للطلاب والطالبات بشكل أوسع وأن يحقق أهدافه في توجيههم وإرشادهم إلى ما يرتقي بهم.

وفي ختام الحفل كرم وكيل الجامعة مشرفي الوحدات في الكليات ومنسوبي مركز التوجيه والإرشاد، وتسلم أيضًا من المركز درعًا تذكاريًّا بهذه المناسبة.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

اختتم ملتقى الابتعاث الثالث الذي نظمته وكالة جامعة الملك خالد للدراسات العليا والبحث العلمي ممثلة في إدارة الابتعاث بالتعاون مع شركة الخليج للمؤتمرات أمس الاثنين أعماله بتقديم العديد من الورش والجلسات الاستشارية مع ممثلي الجامعات العالمية حول إجراءات القبول والابتعاث، والتعريف بالحياة والدراسة والتقديم على الجامعات وكيفية اختيار الجامعات، وبلغ عدد المستفيدين من الملتقى نحو 800 مستفيد من المعيدين والمحاضرين في جامعات المملكة والراغبين في إكمال الدراسات العليا من عدد من الجهات الحكومية بالمنطقة.

واستقبل الملتقى في يومه الثاني أكثر من ١٢٠ طالبا من طلاب المرحلة الثانوية في منطقة عسير، لإطلاعهم على ما يدور في الملتقى، واشراكهم في ورش العمل المقامة، كما تمت الإجابة على بعض الاستفسارات الواردة منهم والمتعلقة بالابتعاث.

هذا وقدم المشرف العام على إدارة الابتعاث بالجامعة الدكتور أحمد العمري ورشة عمل ختامية، إضافة إلى جلسة نقاشية حول إجراءات الابتعاث وآلية الحصول على قبول الدكتوراه وغيرها من الجوانب المتعلقة بالابتعاث.

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

نظم مركز البحوث بكلية العلوم في جامعة الملك خالد أمس الاثنين، يوم البحث العلمي السنوي الـ 14 للكلية، لشطري الطلاب والطالبات بالتعاون مع عمادة البحث العلمي، وذلك في مبنى المدرجات المركزية بالمدينة الجامعية بأبها "قريقر"، بحضور عميد الكلية الأستاذ الدكتور علي الشاطي.

وأوضح مدير مركز البحوث بكلية العلوم الدكتور خالد آل صياد أن الكلية تسعى كبقية نظيراتها إلى تحقيق أهم أهداف الجامعة المتمثل في تحقيق الريادة والإبداع في مجال البحث العلمي، شاكرًا لمعالي مدير الجامعة حرصه على إقامة فعاليات يوم البحث العلمي بمراكز الأبحاث في كافة كليات الجامعة، ومشيرًا إلى أن ذلك الاهتمام يؤكد على أهمية البحث العلمي كونه الداعم الحقيقي لبرامج التطوير ودفع عجلة التنمية الوطنية في مختلف المجالات.

هذا وشهد يوم البحث العلمي الـ 14 لكلية العلوم أكثر من 130 بحثا ما بين بوسترات ومحاضرات علمية، قدمها نخبة من منسوبي كلية العلوم بشطري الطلاب والطالبات.

وفي ختام الفعاليات تم تكريم الحضور والمشاركين في إثراء النسخة الـ 14 من يوم البحث العلمي للكلية بشهادات شكر وتقدير.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

افتتح وكيل جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور محمد الحسون صباح اليوم الاثنين، فعاليات ندوة "العدالة الجنائية وحقوق الإنسان"، المقامة بتنظيم من فرع هيئة حقوق الإنسان بعسير بالتعاون مع قسم القانون بكلية الأعمال بالجامعة، وذلك في مبنى المدرجات المركزية بالمدينة الجامعية بأبها "قريقر".

وفي بداية الندوة رحب الحسون بالمشاركين والحضور، شاكرًا فرع هيئة حقوق الإنسان بمنطقة عسير على مبادرتهم بتنظيم هذه الندوة، مؤكدًا على أهمية ما تناقشه ومدى حاجة المجتمع إليه، معربًا عن شكره لكافة ممثلي الجهات الحكومية المشاركة على حضورهم ومشاركتهم فعاليات الندوة، كما أكد وكيل الجامعة على أهمية تحقيق العدالة الجنائية للفرد، ومدى تأثير الإخلال بها في المجتمعات باعتبارها من ثوابت حقوق الإنسان العالمية.

كما اشتمل افتتاح الندوة على كلمات لرئيس هيئة حقوق الإنسان فرع عسير الأستاذ بندر العلياني وعميد كلية الأعمال الدكتور فايز بن ظفرة ورئيس قسم القانون بالكلية الدكتور أحمد باناعمة تمحورت حول أهمية الندوة والعدالة الجنائية كحق من حقوق الإنسان.

وتضمنت الندوة جلستين علميتين تحدث فيهما عدد من ممثلي الجهات المشاركة حول 9 محاور تتعلق بالعدالة الجنائية وحقوق الإنسان، حيث تناول عضو مجلس هيئة حقوق الإنسان الدكتور علي الحارثي في بداية الجلسة الأولى عنوان الندوة، كذلك تطرق خلال حديثه إلى حقوق الموقوفين والسجناء، والحق في مكافحة الجريمة، كذلك شملت الجلسة الأولى حديث الدكتور أحمد ساتي من جامعة الملك خالد حول موضوع ضمانات وحقوق المتهم في مرحلة التقاضي والمحاكمة "المحاكمة العادلة"، إضافة إلى حقوق المتهم وحقوق الإنسان، وشارك في الجلسة أيضًا محقق النيابة العامة الأستاذ محمد حسن معيض بالحديث عن حقوق المتهم في مرحلة الاستدلال والتحقيق.   

كما ناقشت الجلسة الثانية من الندوة موضوع الحماية القانونية للحياة الخاصة للدكتور عوض عثمان من جامعة الملك خالد، إضافة إلى مشاركة المقدم جابر معيض القحطاني من شرطة منطقة عسير بالحديث عن حقوق المتهم أثناء القبض والتفتيش أو المداهمة، وموضوع حقوق المجني عليه، وفي ختام الجلسة الثانية تناول الرائد محمد عبدالله القحطاني من المديرية العامة للسجون بمنطقة عسير موضوع القواعد النموذجية لمعاملة الموقوفين والسجناء.

وفي ختام الندوة كرمت هيئة حقوق الإنسان بعسير المشاركين.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

انطلقت أمس الأحد فعاليات ملتقى الابتعاث الثالث الذي تنظمه وكالة جامعة الملك خالد للدراسات العليا والبحث العلمي ممثلة في إدارة الابتعاث، بالتعاون مع شركة الخليج للمؤتمرات، لمدة يومين بفندق قصر أبها.

وتناول الملتقى في يومه الأول محاضرات متنوعة منها محاضرة بعنوان "متطلبات ومعوقات الابتعاث" وأخرى بعنوان "الأنظمة الأكاديمية والقانونية للبلدان المبتعث لها" قدمها الدكتور أحمد العمري والدكتور عبيد الدوسري.

كما قدمت محاضرة بعنوان "معوقات الابتعاث لمنسوبات الجامعة وطرق التغلب عليها" قدمتها الدكتورة أريج عسيري، إضافة إلى محاضرة أخرى حول "أنظمة ولوائح الملحقيات الثقافية" للدكتور محمد الشغيبي الشهري.

واشتمل الملتقى في يومه الأول على كلمات لممثلي ومستشاري الجامعات العالمية منها تعريف بمؤسسة intcas للسيد أنثوني هاكني، وكلمة رئيسية لجامعات المملكة المتحدة قدمها السيد فيليب هالووث، وأخرى للجامعات الأمريكية قدمها السيد جاف ويلي، والأخيرة للجامعات الأسترالية لسارة ناش.

وتضمن الملتقى عددا من الورش التدريبية التي تتحدث عن الدراسة في كل دولة منها المخصصة للولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأستراليا ونيوزيلندا، تم خلالها استعراض الحياة والدراسة والتقديم وكيفية اختيار الجامعات، وخصصت وجهة أخرى لشرح التحضيرات والتي تتضمن امتحانات الالتحاق بالماجستير وكيفية اجتياز المقابلة والهدف من الدراسة في الجامعات الأمريكية وجامعات المملكة المتحدة، واختتمت الفعاليات بمنتدى للدكتوراه وآخر للماجستير.

وقد استفاد من فعاليات اليوم الأول أكثر من ٦٠٠ من المحاضرين والمعيدين والراغبين في إكمال دراستهم من عدد من المؤسسات والجهات الأخرى.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 أطلقت جامعة الملك خالد ممثلة في قسم الإعلام والاتصال بكلية العلوم الإنسانية بالتعاون مع وكالة عمادة شؤون الطلاب لشؤون الطالبات، معرض "إعلاميات KKU" في نسخته الثانية، وذلك بحضور مشرفة قسم الإعلام والاتصال مساعدة المشرف العام على المركز الإعلامي بالجامعة نورة عامر، وأكثر من ألف زائرة ما بين إعلاميات وأكاديميات وطالبات قسم الإعلام والاتصال.

وهدف الملتقى إلى تثقيف الطالبات إعلاميًّا من خلال مجموعة من البرامج والأنشطة الإعلامية والثقافية، وتوضيح مفهوم الإعلام ووظيفته، وتسليط الضوء على الإعلام الرقمي والصحافة الإلكترونية، إضافة إلى تعزيز القيم الإعلامية وإظهار دور الإعلام في بناء شخصية الفرد.

وعبرت وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات الأستاذة الدكتورة خلود أبو ملحة عن شكرها لمشرفة قسم الإعلام والاتصال وجميع طالبات القسم على هذا الملتقى النوعي الذي ناقش مواضيع مهمة يحتاجها المجتمع.

 من جهتها قالت وكيلة عمادة شؤون الطلاب لشؤون الطالبات الدكتورة فاطمة شعبان: إن الملتقى يهدف إلى توضيح مفهوم الإعلام ووظيفته، وتسليط الضوء على الإعلام الرقمي والصحافة الإلكترونية، وكذلك دور الإعلام في بناء الشخصية، وتعزيز القيم الإعلامية، وذلك من خلال الورش المصاحبة والمعرض الذي نُظم من مخرجات طالبات قسم الإعلام والاتصال.

وتضمن المعرض 18 ركنًا، استعرضت من خلالها طالبات قسم الإعلام والاتصال مشاركاتهن ومشاريع تخرج لأكثر من ١٥٠ طالبة من طالبات الإعلام والاتصال تخصص الاتصال الاستراتيجي، كما شاركت طالبات مسار الإذاعة والتلفزيون ببث حي عبر إذاعة الجامعة خلال يومي الملتقى.

هذا وقد صاحب المعرضَ عددٌ من الورش التدريبية من ضمنها ورشة في صحافة البيانات لمشرفة قسم الإعلام والاتصال تطرقت خلالها إلى تعريف صحافة البيانات وبيان ماهيتها وأهميتها، كما قدمت الدكتورة ليلى فقيري ورشة أخرى بعنوان "كتابة النص الإذاعي"، تناولت فيها أساسيات كتابة الخبر الصحفي المكتوب والمسموع، إضافة إلى بعض التدريبات العملية للطالبات.

وتضمن اليوم الثاني من المعرض ورشتين تدريبيتين، الأولى بعنوان "القيم الإعلامية" للدكتورة مريم العجمي تحدثت خلالها عن أبرز الإشكاليات من حيث عدم وجود تعريف موحد للقيم، وتطرقت لأهم ركائز القيم الإعلامية في مجتمعنا وعلى ماذا تبنى، كما قُدم خلال المعرض ورشة رابعة للدكتورة نهى جعفر بعنوان "التحرير الإلكتروني".

هذا وقد أعلنت أمانة منطقة عسير من خلال ممثلتها مديرة القسم النسائي سلوى القحطاني عن دعم ومساندة الأمانة لما عرض من أعمال ومشاريع مميزة سواءً التوعوية منها أم التطوعية أم أي فكرة تضيف للمجتمع وللبيئة من خلال المنصة التفاعلية "شاركنا القرار".

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

أقامت كلية الهندسة بجامعة الملك خالد – بالتعاون مع النادي الهندسي بالكلية – ندوة بعنوان "إمكانية جمع الضباب كمورد مستدام للمياه في المملكة العربية السعودية" قدّمها وكيل الكلية للتطوير والجودة الدكتور سالم القرني، بحضور عدد من أعضاء هيئة التدريس بالكلية والطلاب.

وأوضح عميد الكلية الدكتور إبراهيم الفلقي أن الندوة تأتي بهدف التوعية بأهمية استغلال المصادر الطبيعية والمستدامة للمياه، ومناقشة المشاكل الحالية أو المستقبلية المتعلقة بالمياه، مشيرا إلى حرص الكلية على الاهتمام بالقضايا العلمية والمجتمعية والتنموية على حد سواء.

وتحدث الدكتور سالم القرني في الندوة عن أهمية إيجاد مصادر مستدامة للمياه مساعدة لتحلية المياه للشرب، ودراسة تجميع الضباب كمصدر للمياه المستدامة، وبحث وسائل تجميع الضباب ومدى فعاليتها، وعرض نتائج دراسات سابقة كانت مشجعة لاستغلال الضباب كمصدر مستدام للمياه، إضافة إلى دراسة التكلفة الاقتصادية لإنشاء مشروع تجميع الضباب، والتطرق للدراسات المستقبلية والتي تشمل طرقا مبتكرة لزيادة إنتاج المياه من الضباب.

الصفحات

اشترك ب جامعة الملك خالد