طلاب الإعلام والاتصال بالجامعة ينفذون 12 حملة توعوية وتعريفية

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

نفذ طلاب قسم الإعلام والاتصال بكلية العلوم الإنسانية في جامعة الملك خالد 12 حملة توعوية وتعريفية تخدم المجتمع في 9 مواقع، تغطي جوانب تخصصية وسياحية وبيئية وصحية وغيرها، ضمن مشاريع تخرجهم.

وأوضح عضو هيئة التدريس بالقسم المشرف على التدريب الدكتور علي بن زهير القحطاني أن الحملات شملت معارض مصاحبة تشرح أهدافها ورسالتها، تخللها تقديم عروض مرئية من إعداد وتنفيذ الطلاب، وتوزيع مطويات وبرشورات عن محتوياتها، إلى جانب تقديم هدايا للزوار.

وأكد أن الحملات جاءت متسقة مع خطة التدريب بمتابعة رئيس قسم الإعلام والاتصال الأستاذ الدكتور علي بن شويل القرني، مشيدا بتميز الطلاب في تنفيذ تلك الحملات، ومقدما الشكر لهم نظير الجهد الذي بذلوه، وللمعيد بالقسم محمد شامي المكلف بالإشراف على تنفيذها.

وأبان القحطاني أنه جاء في مقدمة حملات التخصص، حملة (وقِّفها) للتوعية بأضرار الإشاعة والوقاية من مخاطرها في مجمع الراشد مول، كما احتضن مركز الملك فهد الثقافي "قرية المفتاحة" حملة توعوية تخصصية ثانية بعنوان "أطفالنا أمانة" لشرح تأثير الأجهزة الذكية على صحة الأطفال، فيما كانت الحملة التخصصية الثالثة (التربية الإعلامية للأطفال) بحديقة المطار تقدم مجموعة من النصائح في أهمية تربية الأطفال على التلقي الأنسب للمعلومات من وسائل الإعلام. 

وفي الحملات غير التخصصية؛ أطلقت حملة تعريفية بمبادرة صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير "حسن الوفادة" في مجمع الراشد مول تهدف إلى التعريف بثقافة الترحيب والتوديع في المنطقة والعمل على الرقي بالخدمة المقدمة للزائرين من ضيوفها، وإضافة إلى ذلك نظمت حملة أخرى تعنى باستقبال السياح بعنوان "حللتم أهلا ووطأتم سهلا" في عدد من المواقع السياحية، كما نفذت حملة "سافر بصحة" في مطار أبها الدولي بهدف رفع معدل الوعي الصحي وتقليل المخاطر الصحية، و"نظافتنا عنوان حضارتنا" بحديقة الأندلس في وسط مدينة أبها، استخدم الطلاب فيها الجرافيكس لإيصال رسالة الحملة، و"مبادئ وقيم" بحديقة المحالة التي تهدف إلى تعزيز الوعي بأهمية الحفاظ على الممتلكات العامة، و"النشاط البدني" بممشى المشهد لتعزيز ثقافة المشي.

وبالتعاون مع مؤسسة النقد، نظمت حملة للتوعية بخطورة "التزوير والاختلاس" في شارع الفن، فيما أعد الطلاب فيلما مرئيا توعويا بتوطين المهن وتمكين الطاقات الوطنية المبدعة.

وأوضح المستشار رئيس قسم الإعلام والاتصال الأستاذ الدكتور علي بن شويل القرني أن الحملات تأتي في سياق توجيهات معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي المتضمنة القيام بدور ريادي في خدمة المجتمع، وغرس ذلك في أنفس الطلاب، وتأتي ضمن مشاريع التخرج بالبرنامج التدريبي لطلاب وطالبات القسم باعتبار أن التدريب عنصر أساسي في التحصيل العلمي للطالب والطالبة، لما يشكله من أداة تجمع بين التأطير الأكاديمي والمهني في مختلف المسارات المرتبطة ببرنامج البكالوريوس في علوم الإعلام والاتصال.

يذكر أن طالبات القسم قدمن الأسبوع الماضي حملة توعوية حول "ترشيد استهلاك الطاقة"، وذلك بمركز الملك فهد الثقافي، وحظيت بتفاعل جيد.