kku

المصدر: 
King Khalid University, Media Center

The King Khalid University Theater Team completed their cinematography production on their award-winning performance in the Alghamam play. The participation came as part of the fifth edition of the International Festival of Pioneers of Theater, hosted by Khouribga City in Morocco.

The Head of the Delegation, who is also the Director of Theater Activities at the University, Mohammed Al-Kaabi, expressed his happiness with this achievement. He said, "Winning this award is a great achievement and a big leap for the Theater Team of King Khalid University. We encountered intense competition from world renown theater experts."

The rest of the results were as follows: the play "Zenobia Queen Warrior" presented by the Professionals of Theater and Arts in the Valley of Zam won the best performance award.

Several plays staged from inside and outside Morocco participated in the official competition which was judged by a specialized court headed by the Moroccan Director and writer Omar Jadli. The panel of judges included the Moroccan Actress, Nojoom Al-Zahra, in addition to the Director and Playwright, Belaid Akirdis, and the Egyptian Director, Mohamed Morsi Ibrahim and the Italian Actress, Roberta Ligeru.

It is worth mentioning that the play Alghamam, which was presented by the Theater Activity Team of King Khalid University, was written by Abdullah Aqeel, directed by Mohamed Mubarak, and supervised by Mohamed Al Kaabi, and the actors were Meshal Al Qahtani, Ziad Asiri, Faisal Mamdouh, Amer Al Mahajani and Ziad Lehem.

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

اختتمت جامعة الملك خالد، ممثلة في عمادة التطوير الأكاديمي والجودة، فعاليات اليوم العالمي للجودة، من خلال تنظيم أسبوع كامل لـ21  مشاركاً، قُدمت فيه 15 ورقة عمل، ودورة تدريبية، بالإضافة إلى تدشين مبادرة ساعة تطوير، وعدد من المسابقات.

وكانت الفعاليات قد بدأت بالمدرجات المركزية بأبها، من خلال تقديم ندوة علمية بعنوان "القيادة اليومية،" أدارها سعادة الدكتور عبدالعزيز الهاجري عميد عمادة التطوير الأكاديمي والجودة، وتضمن البرنامج عددا من المشاركات، الأولى بعنوان "القائد المستنير في ضوء المنهج الإسلامي والفكر التربوي المعاصر"، قدمها الأستاذ الدكتور علي ناصر آل شتوي ، والمشاركة الثانية بعنوان " تطبيقات قيادة الجودة في السنة النبوية " وقدمها الدكتور عبدالله منصور آل عضيد، والمشاركة الثالثة كانت بعنوان " جودة القيادة أم قيادة الجودة " وقدمها الدكتور فايز عوض آل ظفرة.

 

وجاءت فعاليات اليوم الثاني لبرنامج الجودة والقيادة بمسرح كلية العلوم، بجلسة أدارتها سعادة الدكتورة حصة محمد آل ملوذ وكيلة عمادة التطوير الأكاديمي والجودة لكليات البنات، وشمل البرنامج عددا من المشاركات، الأولى بعنوان "القيادة والتميز في الأداء الأكاديمي" وقدمتها الأستاذة الدكتورة  لبنى العجمي، والمشاركة الثانية بعنوان " دور القيادة الأكاديمية في تحقيق الجودة" وقدمتها الدكتورة  عبير محفوظ، والمشاركة الثالثة بعنوان "القيادة والتخطيط الاستراتيجي" قدمتها الدكتورة حنان ياقوت، والمشاركة الأخيرة بعنوان " القيادة والتحسين المستمر" قدمتها الأستاذة نورة السرحاني.

كما أُقيمت الفعاليات في ذات التوقيت بكلية العلوم والآداب بمحايل عسير، حيث بدأ البرنامج بكلمة افتتاحية للدكتورة حليمة الرفاعي وأربع مشاركات، الأولى قدمتها الأستاذة عبير الألمعي بعنوان" دور القيادات الأكاديمية في تفعيل الجودة" والثانية قدمتها الأستاذة: أحلام معدي بعنوان "القيادة ودورها في جودة العمل،" والمشاركة الثالثة قدمتها الدكتورة شيماء شطارة، بعنوان "معاً نحو الاعتماد الأكاديمي"، والمشاركة الرابعة قدمتها الأستاذة منال محمد، بعنوان" القيادة في الإسلام"، واختتمت الفعاليات بكلية العلوم والآداب بمحايل عسير،  بتدشين مبادرة " ساعة تطوير" حيث دشنها سعادة الدكتور أحمد الشهري المشرف العام على فرع الجامعة بتهامة.

 

وجاءت فعاليات اليوم الثالث بتقديم دورة تدريبية بكلية العلوم والآداب بمحايل عسير بعنوان "إدارة ضمان الجودة" قدمها سعادة الدكتور سعيد سعد هادي وكيل عمادة التطوير الأكاديمي والجودة.

 

وانتهت الفعاليات بكلية العلوم والآداب بسراة عبيدة بتقديم برنامج شمل عددا من المشاركات ، الأولى بعنوان "مهارات القيادة والتخطيط الاستراتيجي" قدمتها الدكتورة أميرة عبدالله نور الدين، والمشاركة الثانية بعنوان "أساسيات القيادة ودورها في تحقيق الجودة الشاملة" قدمتها الدكتورة ميمي إسماعيل ، والمشاركة الثالثة بعنوان " القيادة والتحسين المستمر " قدمتها الدكتورة سلمى الغرابي ، وأدارت الجلسة الدكتورة غادة الشربيني ، كما شمل البرنامج تقديم فعاليات ومسابقات للطالبات ، وكذلك تقديم مسرحية للطالبات عن أهمية الجودة .

من جانبه، رفع سعادة وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن الشهراني الشكر والتقدير لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء السلمي على دعمه المستمر لأنشطة الجودة، والتي من شأنها تطوير العملية التعليمية بالجامعة.

كما قدم سعادة عميد التطوير الأكاديمي والجودة الدكتور عبدالعزيز الهاجري، شكره وتقديره لمعالي مدير الجامعة على حرصه ودعمه لبرامج وأنشطة العمادة ، وكذلك لسعادة وكيل الجامعة للتطوير والجودة على متابعته لإنجاح هذه البرامج ودعمه المستمر لأنشطة الجودة بالعمادة .

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

حصدت فرقة النشاط المسرحي بجامعة الملك خالد جائزة السينوغرافيا لمسرحية "غمام"، وذلك ضمن فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان الرواد الدولي للمسرح، التي استضافتها مدينة خريبكة المغربية، تحت شعار" لنتواصل بلغة المسرح".

وعبر رئيس الوفد رئيس النشاط المسرحي بالجامعة الأستاذ محمد الكعبي عن سعادته بهذا الإنجاز، وقال" إن الفوز بهذه الجائزة يعد عملا مميزا وقفزة كبيرة لمسرح جامعة الملك خالد، نظرا للمنافسة القوية والمحتدمة التي واجهناها مع أباطرة المسرح من دول متقدمة في هذا المجال".

وجاءت بقية النتائج على النحو التالي: تتويج مسرحية "زنوبيا الملكة المحاربة" لمحترف المسرح والفنون من وادي زم بالجائزة الكبرى وهو أحسن عرض متكامل.

وحكمت هذه المسابقة الرسمية التي شاركت فيها مسرحيات عدة من داخل وخارج المغرب لجنة متخصصة، ترأسها المخرج والكاتب المغربي عمر جدلي، كما ضمت كلا من: الممثلة المغربية نجوم الزهرة، والمخرج والكاتب المسرحي بلعيد اكرديس، والمخرج المصري محمد مرسي إبراهيم، والفنانة الإيطالية روبيرتا ليجيرو.

يذكر أن مسرحية الغمام التي قدمتها فرقة النشاط المسرحي بجامعة الملك خالد من تأليف عبدالله عقيل، وإخراج محمد مبارك، وإشراف فني وإداري محمد الكعبي، ومن تمثيل كل من : مشعل القحطاني , زياد عسيري, فيصل ممدوح , عامر المحجاني , ومتابعة زياد لجم.

منافسات ادارة المشتريات

تعلن إدارة المشتريات بجامعة الملك خالد عن طرح المنافستين التاليتين :

- مشروع تجهيز تقنيات التعليم الطبي، وللإطلاع على تفاصيل المنافسة  اضغط هنا

- مشروع انتاج و تطوير المساقات الالكترونية التعليمية ، وللإطلاع على تفاصيل المنافسة اضغط هنا

Arabic

نتائج الوظائف الصحية بالمدينة الطبية

إعلان النتائج النهائية للمتقدمين على وظائف اللائحة الصحية بالمدينة الطبية

يسر المدينة الطبية بجامعة الملك خالد أن تعلن النتائج النهائية للمرشحين والمرشحات على وظائف اللائحة الصحية

ولمعرفة حال طلبك اضغط هنا 

Arabic
المصدر: 
King Khalid University, Media Center

King Khalid University concluded the Fourth Scientific Forum on the History of King Khalid bin Abdulaziz, which was held at Abha Palace Hotel from the 4th to the 5th of Rabi' Al-Awwal, entitled " Social Aspects in the Kingdom of Saudi Arabia Under the Reign of King Khalid Bin Abdulaziz." The forum was sponsored by HRH Prince Faisal bin Khalid bin Abdulaziz, the Governor of the Aseer region.

The meeting included four sessions, during which 23 scientific papers were discussed by a group of researchers and participants, in addition to an open dialogue session on the history of King Khalid, may God have mercy on him. Dr. Abdullah bin Abdul Mohsen Al-Turki, and the Former Minister of Social Affairs, Dr. Ali bin Ibrahim Al-Namla, delivered keynote speeches during the sessions.

The closing session of the meeting recommended sending telegraphs of gratitude and appreciation to the Custodian of the Two Holy Mosques, His Royal Highness the Crown Prince and the Governor of Aseer Region for their efforts in serving the country in general and aspects of scientific research in particular. Equally important, the closing session recommended a continuation of studying the history of the Kingdom of Saudi Arabia during the reign of King Khalid - may God have mercy on him - and the aspects of his personal life. Namely, the impact of King Khalid bin Abdulaziz in relation to Dawah inside and outside of the Kingdom, his role in unifying the sustained efforts of the Arab and Islamic countries to encounter challenges, and the central role of women in domestic development during his reign.

The participants also recommended the use of modern technology and social networking platforms to introduce the history of King Khalid and his efforts in developing the Kingdom through the preparation and dissemination of concise and focused scientific materials, as well as the discovery of previously unknown aspects of King Khalid's life. Participants also recommended the development of scientific partnerships between the Chair and similar research organizations inside and outside of the Kingdom.

المصدر: 
King Khalid University, Media Center

Six researchers participated in the meetings of the second and last day of the Fourth Scientific Forum on the History of King Khalid bin Abdulaziz under the title, “The Social Aspects of the Kingdom of Saudi Arabia in the Era of King Khalid Bin Abdulaziz.”

Dr. Randa Mohammed Abu Bakr Abdul Khaleq discussed the role of women in social development in the Eastern Region under the reign of King Khalid, and his belief in their participation and active participation in social projects, as one of the essential elements of building the country.

Following after, Dr. Mervat Reza Ahmed Hassanein Mohammed reviewed social development achievements in the Asir region during the reign of King Khalid. She noted that he actively supported the social field by opening development centers, social service centers, maternity and child care programs. Furthermore, an unprecedented amount of social, cultural, health and agricultural programs was launched, she added. The researcher explained that during the reign of King Khalid, the Kingdom gave considerable attention to cooperative activities launched by socio-charitable organizations.

المصدر: 
King Khalid University, Media Center

The 4th Scientific Forum on the History of King Khalid bin Abdulaziz continued its activities for the second day with enthusiastic participation from numerous researchers. The King Khalid University Chair organized the forum at Abha Palace Hotel from the 4th to the 5th of the current month under the title, “The Social Aspects of the Kingdom of Saudi Arabia in the Era of King Khalid Bin Abdulaziz.”

The activities of the second and last day started with a scientific session headed by the Dean of the Education College, Dr. Abdullah Alkasy. Researcher Metrek bin Turki der’e Al-Sbi’y submitted a study in which he talked the social role of charities in Al Madinah Al Munawwarah during the legendary reign of King Khalid bin Abdulaziz. The charities mentioned included the Al-Bir Association, which is one the oldest associations in the Kingdom. The researcher also talked about the Tiba Association which was established in 1339 AH with a female board of directors alongside active members that have worked hard to provide distinguished charity services to the community of Al Madinah Al Munawwarah.

Prof. Dr. Ibrahim Gala Ahmed Mohamed reviewed the impact of security institutions on the community and how they were developed in the era of King Khalid bin Abdulaziz. In his return, Prof. Dr. Mohamed Ali Fahem Bayomi submitted a qualitative research piece on the characteristics of King Khalid’s personality coupled with a quantitative analysis of the substantial economic leap in the era of King Khalid.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

اختتم كرسي الملك خالد بالجامعة فعاليات لقائه العلمي الرابع من تاريخ الملك خالد بن عبدالعزيز، المقام بفندق قصر أبها خلال الفترة 4 - 5 من شهر ربيع الأول الجاري، بعنوان (الجوانب الاجتماعية في المملكة العربية السعودية في عهد الملك خالد بن عبدالعزيز)، وحظي برعاية كريمة من سمو أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز.

وشمل اللقاء أربع جلسات، تم من خلالها مناقشة 23 ورقة علمية، قدمها نخبة من الباحثين والمشاركين، إضافة إلى جلسة حوارية مفتوحة حول تاريخ الملك خالد، رحمه الله، أدارها مدير جامعة الجوف الأستاذ الدكتور إسماعيل البشري، وتحدث فيها كل من المستشار بالديوان الملكي معالي الأستاذ الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي، ومعالي وزير الشؤون الاجتماعية سابقا الأستاذ الدكتور علي بن إبراهيم النملة.

وأوصت الجلسة الختامية في اللقاء ببعث برقيات شكر وتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، ولسمو أمير منطقة عسير، لما بذلوه من جهود ملموسة في خدمة الوطن بشكل عام، وجوانب البحث العلمي بصفة خاصة، إضافة إلى ضرورة استمرار عقد اللقاءات العلمية للبحث في تاريخ المملكة العربية السعودية في عهد الملك خالد – رحمه الله – وفي جوانب حياته الشخصية، وتناول جوانب لا تزال هناك حاجة لدراستها والبحث فيها، مثل أثر الملك خالد بن عبدالعزيز، في الدعوة داخل المملكة وخارجها، وكذلك دوره، غفر الله له، في توحيد الجهود العربية والإسلامية في مواجهة التحديات، إضافة إلى دور المرأة في التنمية في عهده.

كما أوصى المشاركون بضرورة الإفادة من وسائل التقنية الحديثة، ومنصات التواصل الاجتماعي، للتعريف بتاريخ الملك خالد، وجهوده في تطوير المملكة، من خلال إعداد مواد علمية مختصرة ومركزة، وبثها عبر تلك الوسائل، إضافة إلى البحث عن الجوانب غير المدونة في حياة الملك خالد، من خلال توثيق الرواية الشفهية للمعاصرين له ونشرها، لتستفيد منها الأجيال الحالية والقادمة، وكذلك أوصى المشاركون بضرورة السعي إلى تنمية الشراكة العلمية بين الكرسي والجهات البحثية المماثلة داخل المملكة وخارجها، مع سعي الكرسي إلى عقد نشاطاته العلمية في الجامعات السعودية.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

شاركت ست باحثات في جلسات اللقاء العلمي الرابع من تاريخ الملك خالد بن عبدالعزيز، بعنوان (الجوانب الاجتماعية في المملكة العربية السعودية في عهد الملك خالد بن عبدالعزيز آل سعود)، وذلك في فعاليات اليوم الأخير للقاء الذي ينظمه كرسي الملك خالد بجامعة الملك خالد، بفندق قصر أبها خلال الفترة من 4 إلى 5 من الشهر الجاري.

وتطرقت الباحثة الدكتورة راندا محمد أبوبكر عبدالخالق إلى دور المرأة في التنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية في عهد الملك خالد، رحمه الله، وإيمانه بمشاركتها ومساهمتها الفعالة في المشروعات الاجتماعية، كونها أحد العناصر المهمة لبناء الوطن، حتى تتمكن من تعزيز دورها الاقتصادي والاجتماعي في المجتمع السعودي الذي يعتز بها، وبكل طوائفه وأطيافه.

من جانبها، استعرضت الباحثة الدكتورة ميرفت رضا أحمد حسنين محمد، التنمية الاجتماعية في عسير في عهد الملك خالد 1395-1402هـ / 1975-1982م، والاهتمام ببرامجها التنموية في المجال الاجتماعي، وذلك بافتتاح مراكز التنمية، والخدمة الاجتماعية، وبرامج رعاية الأمومة والطفولة، وتدعيم الصناعات البيئية، ورعاية الشباب، مع توفير البرامج الاجتماعية، والثقافية، والصحية، والزراعية، كما أوضحت الباحثة أن الدولة في عهد الملك خالد أولت النشاط التعاوني غايتها واهتمامها، فأشرفت على الجمعيات التعاونية، واهتمت بالمؤسسات والجمعيات الخيرية في عسير، التي خطت خطوات كبيرة في دفع عجلة العمل الاجتماعي، مشاركة بذلك الجهود الحكومية في مجال الرعاية والتنمية المختلفة.

وشاركت الباحثة الأستاذة أمل أحمد هنيدي الحربي باستقراء للدور التاريخي والاجتماعي الذي قامت به المرأة السعودية، برعاية واهتمام من قبل ولاة الأمر في المملكة العربية السعودية بالجانب الاجتماعي، وما توليه من أهمية في هذا المجال.

 وهدفت الدراسة إلى بيان دور المرأة الاجتماعي في عهد الملك خالد بن عبدالعزيز، رحمه الله، وانعكاساته على المجتمع السعودي، والتي تركت بدورها الأثر الإيجابي في التنمية المجتمعية، ومشاركتها في المؤسسات الخيرية النسائية، فهي تعد بصمة واضحة في المجال الاجتماعي السعودي، لقيامها بالأدوار التعليمية والاجتماعية في ظل الشريعة الإسلامية، وأوضحت أن من هذا المنطلق يأتي البحث استعراضا لجهود المرأة السعودية ودورها الاجتماعي في عهد الملك خالد بن العزيز، رحمه الله، والتي أحدثت تغيرا في حياة المجتمع السعودي بدورها الفاعل والناشط.

وتطرقت الباحثة الدكتورة كريمة عبدالرؤوف محمد الدومي إلى دور المرأة في تنمية المجتمع الحائلي في عهد الملك خالد، مثل نشاطها الاقتصادي في مجالات الفلاحة، والحرف، والصناعات، والتجارة، والبيع، والشراء، ودورها المجتمعي، ومشاركتها في المؤسسات الاجتماعية المختلفة، ومكانتها داخل المجتمع، ودورها في الحياة العلمية والثقافية، وإسهامها في خدمة النشاط العلمي، وعطائها الفكري والأدبي.

بدورها، أوضحت الباحثة الدكتور جميلة عمر إبراهيم مدني، في بحث قدمته، مدى ارتباط التنمية الصناعية، ودورها في التغير الاجتماعي في عهد الملك خالد، بمجوعة من العوامل، منها: العامل التكنولوجي، والصناعي، والاقتصادي، والسياسي، مؤكدة أن للدولة تأثيرا قويا ومباشرا في إحداث هذا التغير، فهي التي ترسم السياسات، وتضع خطط التنمية والإصلاح.

وهدفت في البحث إلى تتبع التغير الاجتماعي الذي أحدثته التنمية الصناعية في عهد الملك خالد، في مختلف مجالات الحياة الاجتماعية في البلاد. وأشارت إلى أنه لتحقيق أهداف البحث تم استخدام المنهج التاريخي والمنهج الوصفي، وتم تقسيم البحث إلى قسمين، أحدهما: الحديث عن التنمية الصناعية في عهد الملك خالد، والقسم الآخر: يتحدث عن التغير الاجتماعي الذي أحدثته التنمية الصناعية في عهد الملك خالد.

 فيما وقفت الباحثة الدكتورة هنية محمد الحسن عبيد، في ورقة بحثية، على التغير الاجتماعي وأثره التنموي في عهد الملك خالد بن عبدالعزيز، وما تميز به عهده من هدوء واستقرار سياسي داخليا وخارجيا؛ مما انعكس إيجابا على الأوضاع الاجتماعية في البلاد.

وهدفت الورقة إلى دراسة التغير الاجتماعي الذي صاحب تلك الفترة، وأثره التنموي على المجتمع السعودي، حيث بلغت من الأهمية أن تفترض ورقة العمل أن هناك تغييرا اجتماعيا واسعا حدث في عهده، فانعكست آثاره على التنمية في كافة المجالات، ولإثبات أو نفي تلك الفرضية استخدمت الورقة المنهجين الوصفي والتاريخي، واعتمدت في جمع المعلومات اللازمة لمادة الدراسة على الدراسات السابقة والمراجع المتخصصة.

وتوصلت إلى عدد من النتائج، أهمها أن العناصر التي تبناها الملك خالد، وأولها رعاية التعليم، التنمية، الثقافة، كان لها أثر فاعل في تغير السلوك لدى المواطن السعودي، كما أنها مثلت رأس الرمح في محاربة الفقر، ودرء النزاعات، ونشر ثقافة السلام والمحبة

Pages

Subscribe to kku