حوكمة الشركات

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

نظم مركز الحوكمة بجامعة الملك خالد بالتعاون مع الجمعية السعودية للمحاسبين الإداريين محاضرة بعنوان "متطلبات سوق العمل لخريجي كليات الأعمال"، بمشاركة رئيس الجمعية السعودية للمحاسبين الإداريين حسن آل باحص وحضور عميد كلية الأعمال الدكتور فايز بن ظفرة، ومدير مركز حوكمة الشركات الأستاذ الدكتور مريع الهباش وأعضاء هيئة التدريس بالكلية وطلابها.

وقد ابتدأ اللقاء بكلمة ألقاها مدير مركز حوكمة الشركات الأستاذ الدكتور مريع الهباش رحب فيها بالضيوف ثم ألقى عميد الكلية الدكتور فايز بن ظفرة كلمة عن الكلية وخططها المستقبلية، وقدم شكره للجمعية على حسن إجابة الدعوة المقدمة لهم من قبل المركز، كما قدم شكره أيضاً بالنيابة عن أعضاء هيئة التدريس وطلبة الكلية للجمعية ولشركة التصنيع على تعاونهما المستمر مع الكلية بما يخدم العملية التعليمية ويحقق المصلحة العامة.

ثم قدم نائب رئيس شركة التصنيع الوطنية الأستاذ فواز الفواز محاضرته عن متطلبات سوق العمل والمهارات المطلوبة للوظائف المستقبلية وأهمية الشهادات المهنية، تلا ذلك مداخلات أعضاء هيئة التدريس والطلاب، وفي نهاية اللقاء توجه الضيوف لزيارة معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي حيث استقبلهم بمكتبه مثمنًا الجهود في هذا المجال وحاثًّا على المزيد من التعاون والشراكة وتفعيلها بما ينعكس إيجابا على طلاب الجامعة ويخدم العملية الأكاديمية.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

نظم مركز حوكمة الشركات بجامعة الملك خالد بالتعاون مع الهيئة السعودية للمحاسبين القانونيين محاضرة تعريفية عن الهيئة ألقاها مساعد الأمين العام للعضوية والتطوير المهني بالهيئة الدكتور محمد بن سليمان العقيل بحضور مدير مركز حوكمة الشركات وأعضاء هيئة التدريس بقسم المحاسبة وطلاب القسم.

وابتدأ اللقاء بكلمة ألقاها مدير مركز حوكمة الشركات بالجامعة الأستاذ الدكتور مريع الهباش رحب فيها بمساعد الأمين العام للعضوية والتطوير المهني بالهيئة، وقدم شكره للهيئة على إجابة الدعوة المقدمة لهم من قبل المركز، كما قدم شكره بالنيابة عن أعضاء هيئة التدريس وطلبة قسم المحاسبة بالكلية للهيئة السعودية للمحاسبين القانونيين على تعاونها المستمر مع القسم بما يخدم العملية التعليمية ويحقق المصلحة العامة، كما وجه شكره للطلبة على حضورهم وتفاعلهم مع هذه المحاضرة، وحثهم على حضور مثل هذه المحاضرات لما لها من أهمية، حيث إنها تزودهم بالجانب المعرفي والعلمي مما يساعدهم على صقل مهاراتهم المهنية.

ثم قدم الدكتور محمد بن سليمان العقيل نبذة تعريفية عن الهيئة، تضمنت كيفية إنشاء الهيئة، وأهدافها، وما تقوم به من أعمال، ودورها في الرقي بمهنة المحاسبة في المملكة العربية السعودية، وما حققته من إنجازات، وتطرق في حديثه لآلية اختبار الزمالة ومواعيده ورسومه وشروطه وما يختص به من مقررات، وأوضح ما تمنحه هذه الزمالة من ميزة تمنح حاملها الكثير من العروض الوظيفية سواء في القطاع الخاص أم الحكومي.

تلا ذلك مداخلات أعضاء هيئة التدريس والطلاب، وفي ختام اللقاء تسلم الدكتور العقيل شهادة شكر من مدير مركز حوكمة الشركات.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

عقدت جامعة الملك خالد ممثلة في مركز حوكمة الشركات اللقاء التعريفي "حوكمة الجمعيات الخيرية وآليات تطبيقها"، بمشاركة المجلس التنسيقي للجمعيات الخيرية بمنطقة عسير وبحضور أكثر من 30 ممثلًا للجمعيات الخيرية بالمنطقة، ومشاركة شركة حلول الحوكمة.

وبدأ الاجتماع بكلمة ترحيبية لوكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن الشهراني رحب خلالها بالضيوف الكرام نيابة عن معالي مدير الجامعة وأكد التزام الجامعة بدورها في خدمة المجتمع، وخدمة الجمعيات الخيرية للوصول للدور المنوط بها وفقا لرؤية 2030، مؤكدًا أن جميع إمكانات الجامعة مسخّرة لخدمة المجتمع والقطاع الخيري. 

 فيما أوضح مدير مركز حوكمة الشركات الأستاذ الدكتور مريع الهباش في كلمة ألقاها أهمية الحوكمة ودورها في تحقيق برنامج التحول الوطني 2020، مشيرًا إلى أن هذا البرنامج يهدف إلى حوكمة جميع الجمعيات الأهلية في المملكة قبل نهاية عام 2020.

تلا ذلك كلمة لشركة حلول الحوكمة ألقاها الرئيس التنفيذي للشركة الأستاذ نايف آل خليفة، تطرق خلالها إلى آليات تطبيق الحوكمة في الجمعيات الخيرية واستعرض الخبرات السابقة في هذا المجال.

من جهته أكد الأمين العام للمجلس التنسيقي للجمعيات الخيرية الأستاذ علي حسن عسيري في كلمة ألقاها مدى حاجة الجمعيات إلى دعم الجامعة وخبرات الكفاءات الموجودة بها؛ من أجل النهوض بالعمل الخيري والرفع من كفاءته الإدارية وخاصة فيما يتعلق بموضوع الحوكمة.

واختتم البرنامج بحلقة نقاش مع ممثلي الجمعيات الخيرية، انتهت بالاتفاق على عقد دورات تدريبية في الحوكمة بصورة دورية، وعلى ضرورة تطوير العمل ما بين المركز والجمعيات الخيرية ليصبح عملا مؤسسيا مستداما.

اشترك ب حوكمة الشركات