جامعة الملك خالد

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 

رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي مؤخرًا، حفل ختام الأنشطة الطلابية لعام 1440هـ، بحضور عدد من وكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات المساندة، وعدد من الطلاب، بالمدرجات المركزية في المدينة الجامعية بأبها "قريقر".

وفور وصول معالي مدير الجامعة إلى مقر الحفل اطلع على المعرض المصاحب الذي ضم لوحات تعريفية بأنشطة شؤون الطلاب والمنجزات التي حققتها الجامعة من خلال العمادة، إضافة إلى معرض للفنون التشكيلية والخط العربي.

وعبر السلمي في كلمة ألقاها بداية الحفل عن سعادته بما قدمته العمادة من أنشطة ومنجزات خلال هذا العام، لافتًا إلى أن الجامعة تميزت جدًا في إبراز أنشطتها بمشاركة الطلاب، وأشار إلى أنه من خلال إحصائيات عدد الطلاب والطالبات المشاركين في الأنشطة المختلفة ستصل الجامعة إلى نسبة عالية من جودة وفاعلية تلك الأنشطة، وذكر أن ما حققته الجامعة من إنجازات من خلال هذه الأنشطة والفعاليات يدل على تميز جامعتنا وطلابها، والدليل على ذلك التميز تنظيم وتحقيق المركز الأول في الأولمبياد الثقافي للجامعات السعودية بشهادة حضور الأولمبياد.

السلمي : ما حققته الجامعة من إنجازات من خلال هذه الأنشطة والفعاليات يدل على تميز جامعتنا وطلابها

كما أكد معالي المدير على أهمية مشاركة طلاب وطالبات الجامعة من خلال الأندية في المجتمع والخروج إليه، مشددا على أهمية ذلك من خلال تفعيل دور الأنشطة في المهرجانات والتجمعات والاحتفالات والمجمعات التجارية، لتقديم خدمات الجامعة لكافة فئات المجتمع.

كذلك قدم شكره لعمادة شؤون الطلاب، وجميع من شارك في هذه الأنشطة من كليات وطلاب وطالبات ورواد الأنشطة من أعضاء هيئة تدريس وطلاب، متمنيًا أن تكون هناك أعمال متميزة أخرى في الأعوام المقبلة.

من جانبه، شكر عميد عمادة شؤون الطلاب الدكتور عبدالله آل عضيد معالي مدير الجامعة على رعايته لحفل ختام الأنشطة، لافتًا إلى أن العمادة تحظى بدعم ومتابعة معاليه مما ساعدها في تميز أنشطتها خلال هذا العام، موصلَا شكره لكافة وكالات العمادة وأنديتها على جهودهم في تحقيق كل ما أنجز، وأشار إلى أن العمادة تحمل على عاتقها جزءا كبيرا من كل ما يخص الطالب والطالبة في البيئة الجامعية، مؤكدًا سعيها الدؤوب إلى تحقيق كل ما من شأنه الرقي بالجامعة وطلابها.

كما شاهد حضور الحفل فيلما وثائقيا يروي قصة اهتمام العمادة بالأنشطة الطلابية وماهية تلك الأنشطة إضافة إلى المنجزات التي تحققت هذا العام.

بعد ذلك كرم معالي مدير الجامعة عددا من الجهات المشاركة في إنجاح فعاليات الأنشطة الطلابية، وكذلك رواد ورؤساء الأندية المميزين في أنشطة عمادة شؤون الطلاب.

واختتمت فعاليات الحفل بإعلان الفائز بتاج الأندية المركزية حيث حصل على المركز الأول في هذا المحور نادي المنح، وجاء في المركز الثاني نادي البرامج المشتركة، فيما حصل نادي القراءة على المركز الثالث، وفي مجال أندية الكليات حقق نادي كلية الهندسة المركز الأول وتوج بتاج الأندية للكليات لعام 1440 هـ، كما حصل على المركز الثاني من أندية الكليات نادي كلية العلوم والآداب بمحايل عسير، وحصل على المركز الثالث في نفس المجال نادي كلية العلوم الطبية التطبيقية بأبها.

حفل ختام الأنشطة الطلابية وتتويج الفائزين
المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

بمشاركة 16 شاعرا من أعضاء هيئة التدريس بكلية العلوم الإنسانية بجامعة الملك خالد والطلاب بمن فيهم طلاب الإدارة العامة لطلاب المنح ووحدة تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، احتفى قسم اللغة العربية وآدابها بالكلية صباح اليوم الأحد باليوم العالمي للشعر.

وقد شهد الاحتفال عميد كلية العلوم الإنسانية الأستاذ الدكتور يحيى الشريف ورئيس قسم اللغة العربية وآدابها الدكتور أحمد التيهاني والمشرف العام على الإدارة العامة لطلاب المنح الأستاذ الدكتور سعيد الشهراني.

وقدم الشعراء عددا من القصائد المتنوعة الأغراض مجسدين بذلك دور الشعر ووظيفته الإنسانية، وفي ختام اللقاء كرم عميد الكلية الشعراء المشاركين.  

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

أعلنت عمادة القبول والتسجيل بجامعة الملك خالد مواعيد التسجيل النهائي للفصل الصيفي للعام الدراسي 1439-1440هـ لجميع الطلاب، والمتوقع تخرجهم هذا الصيف، والزائرين، والمتقدمين بطلب للدراسة بجامعة الملك خالد ودفعة 1437هـ فأقل.

حيث سيكون التسجيل للطلاب المتوقع تخرجهم في الصيف من تاريخ التاسع وحتى الحادي عشر من شهر شعبان المقبل، من خلال أكاديميا ومسجلي الكليات وسيكون التسجيل متاحا لدفعة 1437هـ فأقل من الثاني عشر إلى الثالث عشر من شهر شعبان المقبل من خلال أكاديميا.

فيما سيكون التسجيل متاحًا لجميع الطلاب من الرابع عشر إلى الخامس عشر من شعبان المقبل من خلال أكاديميا، وسيكون التسجيل متاحًا لتقديم طلب للدراسة بجامعة الملك خالد من السادس عشر من شعبان المقبل وحتى الحادي عشر من شهر رمضان، من خلال أكاديميا وفق المتاح في الشعب، وسيكون تقديم طلبات زائر للدراسة بجامعة أخرى متاحا يوم الحادي عشر من شهر رمضان من خلال أكاديميا. 

من جهته قال عميد القبول والتسجيل الدكتور عبدالمحسن القرني إنه روعي عند طرح المقررات في الفصل الصيفي تلك المقررات التي عليها عدد كبير من الطلاب والطالبات المتوقع تخرجهم وكذلك المواد التي تحظى بنسبة تسجيل عالية وتساهم في سرعه تخريج الطلاب وتحسين تسجيل الجداول للطلاب والطالبات في الفصول القادمة. 

وأبان القرني أن أولوية التسجيل ستكون للخريجين ثم لبقيه طلاب وطالبات الجامعة وفق الأقدمية والقدرة الاستيعابية للقاعات، يلي ذلك طلاب الجامعات السعودية الأخرى في حال توفرت مقاعد في الشعب.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

تنظم هيئة حقوق الإنسان فرع منطقة عسير بالتعاون مع جامعة الملك خالد ممثلة في قسم القانون بكلية الأعمال غدًا الاثنين ندوة "العدالة الجنائية وحقوق الإنسان" وذلك الساعة 10 صباحًا في المدرجات المركزية بالمدينة الجامعية بقريقر.

وأوضح رئيس قسم القانون بالجامعة الدكتور أحمد باناعمة أن الندوة تهدف إلى نشر ثقافة حقوق الإنسان في الوسط الاجتماعي كسلوك حضاري، وإبراز المبادئ الضامنة للعدالة الجنائية، إضافة إلى تفعيل مذكرة التفاهم التي عقدت بين هيئة حقوق الإنسان ووزارة التعليم.

وتتضمن الندوة جلستين يشارك فيهما ستة متحدثين من هيئة حقوق الإنسان وجامعة الملك خالد والنيابة العامة وشرطة منطقة عسير وفرع المديرية العامة للسجون بعسير، وتتناول الجلسات عدة محاور من أهمها العدالة الجنائية وحقوق الإنسان، وحقوق الموقوفين، وضمانات وحقوق المتهمين في مرحلة التقاضي والمحاكمة، كما تتناول محور الحماية القانونية للحياة الخاصة، وحقوق المتهم أثناء القبض أو التفتيش أو المداهمة، والقواعد النموذجية لمعاملة السجناء والموقوفين.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 

افتتح معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي صباح اليوم الأحد، فعاليات ملتقى الابتعاث الثالث الذي تنظمه وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي ممثلة في إدارة الابتعاث بالتعاون مع شركة الخليج للمؤتمرات لمدة يومين بفندق قصر أبها.

وتهدف الجامعة من إقامة الملتقى إلى مساعدة المعيدين والمحاضرين بمنطقة عسير والمناطق المجاورة لها وعدد من الجهات الحكومية، عن طريق إقامة محاضرات وورش عمل للتعريف بأنظمة ولوائح الابتعاث، إضافة إلى توضيح بعض أنظمة الدول المبتعث إليها والمساهمة في تسهيل التقديم على أفضل المؤسسات الأكاديمية العالمية وتعريفهم بفرص الدراسة المُتاحة فيها في مجال اللغة والدراسات العليا.

واطلع معالي مدير الجامعة فور وصوله مقر إقامة الملتقى على معرض القبول المصاحب والذي يضم مشاركة عدد من الجامعات العالمية والذي يتم من خلاله تقديم نبذه تعريفية عنها وعن آليات القبول فيها.

الســلــمي: الملتـــقى يعد فرصة مميزة للمـعيــدين والمــحاضرين للاستفادة من التواصل مع الجامعات العالمية

وأكد السلمي في كلمة ألقاها خلال حفل الافتتاح على أهمية الابتعاث في تطور وتقدم البحث العلمي وتميز الجامعات في مختلف أنحاء العالم، مشيرًا إلى أن جامعة الملك خالد حظيت مؤخرًا بموافقة المقام السامي كبقية الجامعات على فرصة تخصيص مسار للابتعاث بما يسهم إن شاء الله في مزيد من تأهيل واستقطاب الكوادر المميزة، والذي سيعزز من تلك البرامج ويخلق فرصا جديدة للمعيدين والمحاضرين.

ولفت السلمي إلى أن هذا الملتقى يعد فرصة مميزة للمعيدين والمحاضرين للاستفادة من التواصل مع الجامعات العالمية للحصول على القبول في برامجهم وتخصصاتهم المختلفة، مؤكدًا على أن إدارة الابتعاث بالجامعة ستتابع نتائج هذا الملتقى لدعم منسوبي الجامعة في الحصول على مقاعد مميزة ومناسبة تسهم في تطوير وتقدم الجامعة وتميزها.

كما قدم معالي المدير شكره لوكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي وإدارة الابتعاث وكافة المشاركين من مختلف جهات الجامعة والمشاركين أيضًا من خارج الجامعة.

بدوره رحب وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري بمعالي مدير الجامعة راعي الحفل، شاكرًا له رعايته للملتقى ودعمه الدائم للوكالة وكافة مناشطها، مهنئًا المعيدين الجدد بالجامعة على التحاقهم بركب الجامعة المباركة، التي تسعى جاهده إلى تهيئتهم التهيئة السليمة لبدء مرحلة الابتعاث.

بعد ذلك اطلع حضور الحفل على فيلم تعريفي يحكي قصة نجاح أحد المبتعثين، ويروي أبرز المراحل التي يمر بها المبتعث، وكذلك أهمية البحث العلمي واختياره في مسيرة المبتعث العلمية.

كما قدم الأستاذ المساعد بكلية العلوم الطبية التطبيقية بأبها الدكتور محمد أبو داهمة الشهراني نيابة عن المبتعثين خريجي الدكتوراه بالجامعة شكره لقيادة المملكة العربية السعودية ومعالي مدير الجامعة وكذلك وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، لقاء الدعم الذي يحظى به المبتعثون، آملاً أن يستفيد من هذا الملتقى كافة المعيدين والمحاضرين المقبلين على الابتعاث كما استفاد منه زملاؤهم السابقون.

وفي ختام حفل الافتتاح كرم معالي مدير الجامعة المبتعثين والمبتعثات العائدين من الابتعاث من الحاصلين على الدكتوراه وعددهم 64 ، كما تسلم معاليه درعًا تذكاريًّا من وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي بهذه المناسبة.

مدير الجامعة يرعى حفل افتتاح ملتقى الابتعاث الثالث
المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي مؤخرًا، حفل ختام الأنشطة الطلابية لعام 1440هـ، بحضور عدد من وكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات المساندة، وعدد من الطلاب، بالمدرجات المركزية في المدينة الجامعية بأبها "قريقر".

وفور وصول معالي مدير الجامعة إلى مقر الحفل اطلع على المعرض المصاحب الذي ضم لوحات تعريفية بأنشطة شؤون الطلاب والمنجزات التي حققتها الجامعة من خلال العمادة، إضافة إلى معرض للفنون التشكيلية والخط العربي.

وعبر السلمي في كلمة ألقاها بداية الحفل عن سعادته بما قدمته العمادة من أنشطة ومنجزات خلال هذا العام، لافتًا إلى أن الجامعة تميزت جدًا في إبراز أنشطتها بمشاركة الطلاب، وأشار إلى أنه من خلال إحصائيات عدد الطلاب والطالبات المشاركين في الأنشطة المختلفة ستصل الجامعة إلى نسبة عالية من جودة وفاعلية تلك الأنشطة، وذكر أن ما حققته الجامعة من إنجازات من خلال هذه الأنشطة والفعاليات يدل على تميز جامعتنا وطلابها، والدليل على ذلك التميز تنظيم وتحقيق المركز الأول في الأولمبياد الثقافي للجامعات السعودية بشهادة حضور الأولمبياد.

كما أكد معالي المدير على أهمية مشاركة طلاب وطالبات الجامعة من خلال الأندية في المجتمع والخروج إليه، مشددا على أهمية ذلك من خلال تفعيل دور الأنشطة في المهرجانات والتجمعات والاحتفالات والمجمعات التجارية، لتقديم خدمات الجامعة لكافة فئات المجتمع.

كذلك قدم شكره لعمادة شؤون الطلاب، وجميع من شارك في هذه الأنشطة من كليات وطلاب وطالبات ورواد الأنشطة من أعضاء هيئة تدريس وطلاب، متمنيًا أن تكون هناك أعمال متميزة أخرى في الأعوام المقبلة.

من جانبه، شكر عميد عمادة شؤون الطلاب الدكتور عبدالله آل عضيد معالي مدير الجامعة على رعايته لحفل ختام الأنشطة، لافتًا إلى أن العمادة تحظى بدعم ومتابعة معاليه مما ساعدها في تميز أنشطتها خلال هذا العام، موصلَا شكره لكافة وكالات العمادة وأنديتها على جهودهم في تحقيق كل ما أنجز، وأشار إلى أن العمادة تحمل على عاتقها جزءا كبيرا من كل ما يخص الطالب والطالبة في البيئة الجامعية، مؤكدًا سعيها الدؤوب إلى تحقيق كل ما من شأنه الرقي بالجامعة وطلابها.

كما شاهد حضور الحفل فيلما وثائقيا يروي قصة اهتمام العمادة بالأنشطة الطلابية وماهية تلك الأنشطة إضافة إلى المنجزات التي تحققت هذا العام.

بعد ذلك كرم معالي مدير الجامعة عددا من الجهات المشاركة في إنجاح فعاليات الأنشطة الطلابية، وكذلك رواد ورؤساء الأندية المميزين في أنشطة عمادة شؤون الطلاب.

واختتمت فعاليات الحفل بإعلان الفائز بتاج الأندية المركزية حيث حصل على المركز الأول في هذا المحور نادي المنح، وجاء في المركز الثاني نادي البرامج المشتركة، فيما حصل نادي القراءة على المركز الثالث، وفي مجال أندية الكليات حقق نادي كلية الهندسة المركز الأول وتوج بتاج الأندية للكليات لعام 1440 هـ، كما حصل على المركز الثاني من أندية الكليات نادي كلية العلوم والآداب بمحايل عسير، وحصل على المركز الثالث في نفس المجال نادي كلية العلوم الطبية التطبيقية بأبها.

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

برعاية معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي تنظم الجامعة ممثلة في إدارة الابتعاث بوكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي غدا الأحد ملتقى الابتعاث الثالث لمدة يومين بفندق قصر أبها بحضور عدد من المحاضرين والمعيدين في الجامعات السعودية ومنسوبي عدد من المؤسسات الحكومية بالمنطقة منها المستشفى العسكري بخميس مشيط والشؤون الصحية بمنطقة عسير.

وثمن وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري رعاية معالي مدير الجامعة لهذا الملتقى منوهًا بدعم معاليه لجميع فعاليات وأنشطة وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي كغيرها من وحدات الجامعة المختلفة مؤكدًا أن الملتقى يهدف إلى مساعدة المعيدين والمحاضرين بالجامعات بمنطقة عسير والمناطق المجاورة إلى تيسير استكمال دراستهم عن طريق إقامة المحاضرات وورش العمل للتعريف بانظمة ولوائح الابتعاث وتوضيح بعض أنظمة الدول المبتعث إليها وأيضا المساهمة في تسهيل التقديم على أفضل المؤسسات الأكاديمية العالمية وتعريفهم بفرص الدراسة المُتاحة فيها في مجال اللغة والدراسات العليا.

وأوضح المشرف العام على إدارة الابتعاث بالجامعة الدكتور أحمد العمري أن الجامعة تسعى من خلال تنظيم هذا الملتقى بالتعاون مع شركة الخليج للمؤتمرات إلى ابتعاث المعيدين والمحاضرين إلى جامعات عالمية متميزة ومد جسور التواصل مع الكثير من المؤسسات الأكاديمية من مختلف دول العالم، لبناء شراكات متينة من شأنها أن تقدم للمعيدين والمحاضرين فرصا تعليمية مناسبة.

هذا، وتشارك في الملتقى السفارة الأمريكية والبريطانية وممثلون لبعض المؤسسات التعليمية بأمريكا وبريطانيا وأستراليا وغيرها من سفارات الدول التي توفر فرص الدراسة للطلاب، ويضم عددا من المحاضرات والورش التي تهدف إلى إرشاد المعيدين والمحاضرين إلى التخصص المناسب لهم طبقا لاحتياج الجامعة واهتماماتها الأكاديمية والبحثية، ثمّ تقديم كافة المعلومات اللازمة لهم والمتعلقة بنظام الدراسة وشروط القبول وإجراءات التأشيرة وغيرها.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

اختتم مؤتمر "مبادرات البحث والتطوير وأثرها في رفع جودة وكفاءة وفاعلية البحث العلمي في الجامعات السعودية والمساهمة في التنمية الاقتصادية"، الذي تنظمه جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة البحث العلمي فعالياته لليوم الثاني بجلستين علميتين.

وترأس أولى جلسات اليوم الثاني للمؤتمر وكيل عمادة البحث العلمي للمراكز والمجموعات البحثية الدكتور علي آل خزيم وتحدث خلالها الدكتور عامر الحسيني مستشار مركز التواصل والاستشراف المعرفي عن العائد الاقتصادي لتفعيل البحث والتطوير في المملكة، ثم تحدث الأستاذ الدكتور غاري جرين من جامعة يورك -المملكة المتحدة- حول موضوع: لماذا يجب أن تتفاعل الصناعة مع الجامعات؟ أو كيف يمكن جعل "شركة رعاية صحية ناجحة وليدة أفكار جديدة؟".

واختتمت هذه الجلسة بعرض من شركة أرامكو السعودية قدمه أخصائي العلوم بشركة أرامكو الدكتور حمد الصيعري وتحدث فيه عن البحث والتطوير في هذه الشركة الرائدة عالميًا.

وترأس الجلسة الختامية المشرف العام على إدارة الخدمات التعليمية بجامعة الملك خالد

الدكتور سالم الفيفي، وشارك خلالها رئيس قسم المعجلات بشركة SOLEIL في فرنسا الأستاذ الدكتور عمر ناجي  بتجربة حول مركز مصادر ضوء السنكروترون كنموذج مثالي للبحث متعدد التخصصات والشراكة الدولية، ثم تحدث مدير برنامج الأبحاث الأساسية بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الأستاذ ريان يوسف بوق حول أنشطة البحث والتطوير في المملكة العربية السعودية وفق رؤية 2030.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

 

في إطار سعي وكالة جامعة الملك خالد للشؤون التعليمية والأكاديمية المستمر لتطوير خدماتها الإلكترونية بشكل يتلاءم مع التطور التقني الذي تشهده الجامعة، دشن معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي أمس الأربعاء الحزمة الأولى من الخدمات الإلكترونية لوكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية والتي تشمل خدمة استبقاء أعضاء هيئة التدريس المتعاقدين المتميزين، وخدمة قطع الإجازة للأعمال الإدارية للأكاديميين، وخدمة قطع الإجازة للقيام بالتدريس في الفصل الصيفي، وخدمة تسجيل الساعات الزائدة والمتعاونين.

ابن دعجم : وكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية حريصة على أتمتة خدماتها ومواكبة التطور التقني للجامعة  

وأوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الأستاذ الدكتور سعد بن محمد بن دعجم أن الوكالة في طريقها لأتمتة كافة الخدمات الخاصة بها عبر مراحل بدأت بالمرحلة الأولى التي دشنها معالي مدير الجامعة، وستتبعها الكثير من الخدمات في إطار سعي الوكالة المتواصل لتطوير خدماتها، وحرصًا منها على مواكبة التطور التقني للجامعة. من جهته أكد المشرف العام على الإدارة العامة للخدمات التعليمية الدكتور سالم الفيفي أن الإدارة تعمل كذلك في اللمسات النهائية لإطلاق خدماتها الإلكترونية والتي تُعد من المراحل المجدولة لوكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية في تطوير خدماتها الإلكترونية.

 وأعرب وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية عن شكره الجزيل لمعالي مدير الجامعة على دعمه واهتمامه الدائمين، وتدشينه خدمات الوكالة الإلكترونية، منوهًا بالدور المهم والفعال والشراكة الناجحة في تحقيق هذا الإنجاز مع الإدارة العامة لتقنية المعلومات، موجهًا شكره للمشرف العام على الإدارة العامة لتقنية المعلومات ومنسوبي الإدارة.

وكالة الشؤون التعليمية والأكاديمية تطلق الحزمة الأولى من الخدمات الإلكترونية

الصفحات

اشترك ب جامعة الملك خالد