الجامعة تستضيف اجتماع وكيلات عمادات شؤون الطلاب للأنشطة الطلابية بالجامعات السعودية

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

عقدت وكالة شؤون الطلاب لشؤون الطالبات بجامعة الملك خالد مؤخرًا الاجتماع الأول لوكيلات عمادات شؤون الطلاب للأنشطة الطلابية بالجامعات السعودية (تجارب وخبرات) والذي استمر يومين.

وافتتحت أعمال الاجتماع وكيلة جامعة الملك خالد لشؤون الطالبات الأستاذة الدكتورة خلود أبو ملحة، بحضور وكيلات عمادات شؤون الطلاب للأنشطة الطلابية بالجامعات السعودية.

و تضمن الاجتماع ست جلسات نقاش، حيث ترأست الجلسة الأولى وكيلة عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين بالجامعة الدكتورة شنيفاء القرني، وتضمنت أربعة محاور، منها التطوع التخصصي ومبادرة "صنع بيدي" ناقشتها وكيلة عمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتورة أروى عرب، وتفعيل المجتمعات الطلابية لوكيلة عمادة شؤون الطلاب بجامعة الطائف ناقشته الدكتورة أمل عاشور، والعمل التطوعي تحدثت عنه وكيلة عمادة شؤون الطلاب بجامعة القصيم الدكتورة أمل الربيش، والأخير بعنوان ملتقى الأنشطة تطرقت له وكيلة عمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك خالد الدكتورة فاطمة شعبان.

فيما ترأست الجلسة الثانية مساعدة عميد كلية الهندسة الدكتورة علا الحاقان وتناولت محور معوقات الأنشطة للطالبات وسبل التغلب عليها وناقشته وكيلتا عمادة شؤون الطلاب بجامعة أم القرى فرع القنفذة، وجامعة شقراء الدكتورة شريفة الحازمي والدكتورة ثريا الجار.

كما ترأست وكيلة عمادة التطوير الأكاديمي والجودة بالجامعة الدكتورة حصة آل ملوذ الجلسة الثالثة والرابعة وتناولت الثالثة محور مبادرات تفعيل الحملة العالمية المناهضة للعنف ضد المرأة و ناقشته وكيلتا عمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك سعود وجامعة نجران الدكتورة رؤى القفيدي والدكتورة صباح الصبحي، فيما تناولت الجلسة الرابعة الخبرات السابقة في عقد الشراكات المجتمعية بما يسهم في تقديم أنشطة فعالة بتكاليف أقل وفق رؤية 2030 ، وناقشته وكيلتا عمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك سعود وجامعة القصيم الدكتورة رؤى القفيدي والدكتورة أمل الربيش.

وترأست الجلسة الخامسة والسادسة مساعدة عميد عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتورة عبير محفوظ آل مداوي، وناقشت خلال الجلسة وكيلة عمادة شؤون الطلاب بجامعة الأميرة نورة آلية تفعيل الأنشطة الرياضية للطالبات في ظل قصور البنى التحتية.

فيما تطرقت في الجلسة السادسة كل من وكيلة عمادة شؤون الطلاب بجامعة الجوف الدكتورة مها اليزيدي ومشرفة مركز التوجيه والإرشاد بجامعة تبوك الأستاذة بشرى الكلاب إلى دور التوجيه والإرشاد في معالجة القضايا السلوكية للطالبات.

واختتم الاجتماع أعماله مؤكّدًا على عمل دراسة مشتركة لتحديد معوقات الأنشطة الطلابية للطالبات وتقديم الحلول المناسبة لها، وتفعيل دور الأندية الطلابية في عقد الشراكات المجتمعية بما يسهم في تقديم أنشطة تطوعية فعالة وفق رؤية 2030، ووضع اللوائح ودراسة وتقويم جاهزية البنى التحتية لتفعيل الأنشطة الرياضية للطالبات بما يتوافق مع قيم وتقاليد المجتمع، وإنشاء مراكز لوحدة التوجيه والإرشاد ودعمها بالمختصات، إضافة إلى عقد اجتماع فصلي لمشرفات مراكز التوجيه والإرشاد في الجامعات السعودية، وعقد اجتماع فصلي لوكيلات عمادات شؤون الطلاب على أن يكون الاجتماع القادم في جامعة الجوف.