كلية التربية بالجامعة تشارك في اللقاء التاسع لعمداء كليات التربية بالمملكة

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

شارك عميد كلية التربية بجامعة الملك خالد ورئيس الجمعية السعودية العلمية للمعلم (جسم) الدكتور عبدالله آل كاسي في اللقاء التاسع لعمداء كليات التربية بالجامعات السعودية، الذي استضافته جامعة تبوك الأسبوع الماضي بحضور معالي مدير جامعة تبوك الأستاذ الدكتور عبدالله بن مفرح الذيابي، ووكيل وزارة التعليم للتطوير والتخطيط الدكتور نياف الجابري، ومدير تعليم تبوك بالإنابة الدكتور سلطان العنزي، وعمداء كليات التربية في الجامعات السعودية، ووكلاء جامعة تبوك، وأعضاء هيئة التدريس، وذلك على مسرح معالي الدكتور عبدالعزيز العنزي بالمدينة الجامعية بتبوك.

وتضمن اللقاء العديد من الجلسات العلمية، حيث كانت الجلسة الأولى بعنوان "التعليم المبني على الكفايات" قدمها DR. Griffin, Patrick,  والثانية بعنوان "تجربة جامعة ملبورن بأستراليا في برامج إعداد المعلمين"، تحدث فيها DR. Milligan, Sandra. وكانت الجلسة الثالثة لوكيل وزارة التعليم والتخطيط والتطوير تحدث فيها عن "السياسات التي يتم العمل عليها لتجديد برامج إعداد المعلمين".
وشهد اليوم الثاني من اللقاء  ثلاثة جلسات، ففي الجلسة الأولى تحدث الدكتور عبد الرحمن بن عبد الملك كمال، والثانية كانت لـ سامية بنت ناصر المهوس حول "إضاءات من برنامج التعليم المبني على الكفايات بالمملكة"، واختتم اللقاء بجلسة لـعميد كلية التربية بجامعة الملك خالد ورئيس الجمعية السعودية للمعلم "جسم" الدكتور عبدالله آل كاسي للتعريف بالجمعية، ونشأتها وأهدافها، وفي نهاية الجلسة منح آل كاسي العضويات الشرفية للجمعية لعدد من الشخصيات الاعتبارية وفق لائحة الجمعيات العلمية، منهم عمداء كليات التربية بالمملكة العربية السعودية.

الجدير بالذكر أن لقاء عمداء كليات التربية في الجامعات السعودية يأتي للتشاور وبحث سبل التطوير ورفع مستوى الأداء من خلال دراسة الأفكار والتجارب المشتركة بهذا الشأن، ولتعزيز مفهوم المنظومة المتعلمة بين الجامعات والاستفادة من التجارب بما يحقق نقل وتبادل الخبرات وتعميم الفائدة.