دورات ومحاضرات متنوعة في الأسبوع الثاني من برنامج الجامعة الصحي والتثقيفي والتوعوي ببارق

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

نفذت جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر عددا من المحاضرات والدورات التدريبية المتنوعة في الأسبوع الثاني من فعاليات البرنامج الصحي والتثقيفي والتوعوي السابع ببارق، استفاد منها أكثر  من 195 متدربا ومتدربة.

وتضمنت هذه البرامج  دورات توعوية في الأمن السيبراني للمدربة الدكتورة أميرة السرطيفور، تضمنت التعريف بالتحول الرقمي وفوائده ومعوقاته، وأهمية أمن المعلومات وعناصره، وأهم التهديدات التي تطرأ على أمن المعلومات، ووسائل الحماية التقنية، والفرق ببن أمن المعلومات والأمن السيبراني، والتعريف بالجرائم السيبرانية والدوافع لارتكابها، واستهدفت الطالبات والمعلمات، بالإضافة إلى دورة تدريبية أخرى حول "الاستخدام الآمن للإنترنت" للدكتور محمد أبكر استهدفت موظفي الدوائر الحكومية، وتناولت التعريف بالجرائم المعلوماتية، والفيروسات والبرامج الخبيثة، وبرامج الحماية، وطرح المدرب خلال الدورة عددا من النصائح العامة للوقاية من النصب والاحتيال على الإنترنت، وهدفت الدورة إلى جعل المستفيد على دراية جيدة بمخاطر الإنترنت، وتمكينه من حماية نفسه وتعريفه بأحدث برامج الحماية.

كما اشتمل البرنامج على محاضرة تثقيفية وتوعوية، بعنوان "الرعاية الصحية المنزلية لكبار السن" للدكتور منتهي ابراهيم، تضمنت التعريف بمشاكل الجهاز التنفسي والهضمي، ومشاكل الجهاز العظمي والعضلي، ومشاكل الجهاز البولي، ‎ومشاكل الجهاز الحسي، ومشاكل الجلد، وهدفت إلى إدراك الدارسين التغيرات التي تحدث للمسن في أعضاء جسمه المختلفة مع زيادة العمر، ومعرفة المشاكل العضوية والصحية والنفسية المترتبة على هذه التغيرات وفقا لأجهزة الجسم المختلفة والحيوية لدى المسن، بالإضافة لإلمام الدارس بالمعالجات والعناية المناسبة لحل  تلك المشكلات.

كما قدم البرنامج دورة بعنوان "ترشيد الاستهلاك مطلب ديني ووطني" للمدربة سمر منصور استهدفت المعلمات، وتطرقت للتعريف بنظرة الإسلام لترشيد الاستهلاك، ومجالات ترشيد الاستهلاك، وفوائده وطرقه، وكيفية نشر ثقافة الترشيد في المجتمع ودور كل من وسائل الإعلام والمؤسسات التربوية والأسرة في تعزيز ثقافة ترشيد الاستهلاك، وهدفت إلى التعرف على مفهوم ترشيد الاستهلاك، وبيان أهمية ترشيد الاستهلاك وتحديد مجالات ترشيد الاستهلاك، بالإضافة إلى دورة تدريبية في  "مهارات الطباعة على المنسوجات" قدمتها الدكتورة وفاء سماحة، واستهدفت سيدات المجتمع، وتضمنت التعريف بأنواع الطباعة على المنسوجات واشكالها وكيفية إتقانها.

هذا وسيواصل البرنامج تقديم خدماته وفعالياته المتنوعة لمحافظة بارق والقرى والمراكز التابعة والمجاورة لها حتى الثاني من جمادى الآخرة للعام الحالي 1440هٰـ .