إقبال متزايد وتدشين كتب .. انطلاق الفعاليات المصاحبة لمعرض الكتاب والمعلومات الخامس عشر

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

شهد معرض الكتاب والمعلومات الخامس عشر، المقام حاليًّا بمركز الأمير سلطان الحضاري في خميس مشيط، والذي تنظمه جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة شؤون المكتبات، إقبالًا كبيرًا من مختلف فئات المجتمع في يوم انطلاقه الأربعاء الموفق 1 صفر 1440هـ ، وسيستمر المعرض حتى نهاية يوم الجمعة الـ10 من الشهر نفسه.

وبيّن عميد شؤون المكتبات بالجامعة الدكتور عبدالله آل ناصر أن زوار المعرض اطلعوا على أجنحة دور النشر ومعارض الجهات الحكومية المشاركة التي تجاوزت الـ100 معرض وجناح، واشتملت على أكثر من 30 ألف عنوان، إضافة إلى الفعاليات المصاحبة المستمرة طيلة أيام المعرض التي تقام بالتعاون مع نادي أبها الأدبي.

وتنطلق مساء اليوم الخميس 2 صفر أولى الفعاليات الثقافية المصاحبة للمعرض بمحاضرة بعنوان : قصة تكوين مكتبة للدكتور عبدالله عبدالرحيم عسيلان ويديرها الدكتور عبدالرحمن البارقي، ويشهد مساء الجمعة 3 صفر أمسية شعرية للشاعر الأستاذ الدكتور عبدالله بن سليم الرشيد والشاعر إبراهيم مفتاح ويديرها الأستاذ عبدالرحمن عسيري، ويقدم الدكتور محمود شاكر سعيد مساء السبت 3 صفر محاضرة بعنوان : كيف تقرأ بحثًا علميًّا؟ يديرها الدكتور محمد القحطاني، فيما يقيم المعرض مساء الأحد 4 صفر ورشة بعنوان : القراءة النوعية يقدمها الأستاذ يحيى محمد العلكمي، ويقدم العقيد الدكتور عبدالله عايض الشهري مساء اليوم نفسه محاضرة عن العمل التطوعي بين الواقع والمأمول، وخصص المعرض يوم الاثنين 5 صفر ليوم الطفل بمشاركة الأستاذة سميرة المنيعي والأستاذة هيفاء جعيثن المبروك، ويشهد الثلاثاء 6 صفر إقامة أمسية شعرية للأستاذ الدكتور عوض بن عبدالله القرني والدكتور عبدالله بن محمد الحميّد، ويديرها الدكتور مفلح بن زابن القحطاني، ويقدم الأستاذ حسن آل عمير محاضرة عن إدارة المعرفة مساء الثلاثاء 7 صفر يديرها الأستاذ محمد ظافر الشهري، فيما يتحدث الأستاذ الدكتور حسن بن فهد الهويمل عن الهوية بين الكتاب الورقي والإلكتروني مساء الأربعاء 8 صفر في محاضرة يديرها الأستاذ الدكتور يحيى بن عبدالله الشريف، ويختتم الدكتور كارمن محمد سويلم والأستاذة نمشة الألمعي الفعاليات المصاحبة للمعرض مساء الخميس 9 صفر بمحاضرة عن الحصانة النفسية والاجتماعية .

يذكر أن المعرض شهد في يومه الأول تدشين نادي أبها الأدبي لثلاثة كتب جديدة تتناول جوانب السيرة الذاتية والرصد التاريخي الثقافي والمعماري لمنطقة عسير، وشملت كتاب "رحلة السبعين عاما"، للدكتور زاهر بن عواض الألمعي، وكتاب "بلدة رُجال" للباحث محمد حسن غريب، وكتاب "ألفاظ العمارة التقليدية في منطقة عسير" للدكتور علي مرزوق.