الجامعة تنظم المؤتمر القرآني الأول بداية العام القادم

تعتزم جامعة الملك خالد ممثلة في كلية الشريعة وأصول الدين، عن تنظيم المؤتمر القرآني الأول لتوظيف الدراسات القرآنية في علاج المشكلات المعاصرة، الذي يعقد خلال الفترة (15 – 17) من شهر محرم العام المقبل 1438هـ.

وستتضمن محاور المؤتمر توظيف الدراسات القرآنية في علاج المشكلات الاعتقادية والفكرية، وتوظيفها في علاج المشكلات السياسية، إضافة الى علاج المشكلات الاجتماعية، وعلاج المشكلات الاقتصادية، ومشكلات مفهوم الجهاد، إضافة إلى توظيف الدراسات القرآنية في علاج مشكلات التعلم والتعليم.

وتتركز أهداف المؤتمر في ربط الأمة بكتاب الله تعالى مصدر تلقيها وسبيل نجاتها وطريق عزها وسعادتها في الدارين، وإبراز دور المملكة في خدمة القرآن الكريم وعلومه، كذلك إبراز دور القرآن الكريم في علاج المشكلات المعاصرة، والنهوض بالدراسات القرآنية؛ لتؤدي دورها في علاج القضايا الاسلامية المعاصرة، والإسهام بالنهوض الشامل للمجتمع، إضافة الى توظيف طاقات الباحثين وجهودهم في علاج المشكلات المعاصرة.

وستستقبل الكلية ملخصات البحوث خلال الفترة (٢٠ / ٦ / ١٤٣٧هـ)، وفيما يتعلق باستلام البحوث حددت الكلية تاريخ  (20/9/1437هـ) كآخر موعد لاستلامها، كما أشارت الكلية أنها ستعلن عن البحوث المقبولة بتاريخ (١٠ / ١١ / ١٤٣٧هـ). وسيتم استلام البحوث من خلال الرابط ( اضغط هنا )

كما وضعت الكلية شروط عامه لتقديم البحوث ممثلة في وجوب توافر شروط البحث العلمي ومعاييره ، لتحكيمه تحكيما علميا، وأن يتصف البحث بالأصالة والجدة والإبداع، كذلك أن يراعى عند الكتابة في محاور المؤتمر توظيف الدراسات القرآنية في علاج المشكلات ,وتفعيل العلوم المتنوعة في مجال الدراسات القرآنية وهي : التفسير بنوعيه ( موضوعي ، تحليلي ) علوم القرآن ,أصول التفسير ، مناهج المفسرين ، القراءات، وأن تكون المشكلة التي يراد حلها ظاهرة، إضافة الى تحديد مشكلة واحد في البحث ولا يسمح بالبحث في أكثر من مشكلة، وألا تزيد صفحات البحث وملاحقه عن 30 صفحة ، حجم A4، نوع الخط Traditional Arabic  بنط الخط 16 والهوامش 14، وأن تكون الهوامش والتعليقات في الصفحة نفسها، وألا يكون البحث قد سبق نشره أو قدم في مؤتمرات سابقة أو مستلا من رسالة علمية أو بحث علمي سابق، كذلك اشترطت الكلية ان يتم إرسال نسخة من البحث  word  وأخرى pdf. 

وللاطلاع على المؤتمر  ( اضغط هنا )