وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي

نبذة عن الوكالة

في عام 1419هـ أنشئت وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي كونها إحدى منظومات الهيكل المعتمد لجامعة الملك خالد، و اسند إليها منذ ذلك الحين الكثير من المهام و المسؤوليات و الصلاحيات التي تنسجم مع المتطلبات الأساسية للعمل الريادي الجامعي وحققت وكالة الدراسات العليا والبحث العلمي الكثير من الإنجازات منذ ذلك التاريخ حتى الآن، وبذل المعنيون في الوكالة جهودًا مثمرة وبناءة و في مقدمتهم وكلاء الجامعة السابقون وهم: * أ.د: محمد بن يحيى الشهري . * أ.د: محمد بن علي آل هيازع . * أ.د: سعيد بن عبد الله صبر . * ا.د: أحمد بن طاهر بن مبارك . ويشغل الدكتور ماجد بن عبدالكريم الحربي​ منصب وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي حتى الآن.

 

الرؤية

​تتطلع وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي إلى التميز في برامج الدراسات العليا وتسخير هذا التميز في تحقيق دور ريادي في البحث العلمي؛ للمساهمة في تطوير المجتمع ونشر ثقافة الإبداع .

الرسالة

توفير البيئة المثلى لتحقيق رسالة الجامعة في الريادة والتميز في منظومة برامج الدراسات العليا والبحث العلمي لتلبية احتياجات المجتمع، 

وخطط التنمية الوطنية من خلال تلمس الاحتياجات وابتكار الحلول.

الأهداف

   الإشراف على الخطة الإستراتيجية لتطوير الدراسات العليا والبحث العلمي بالجامعة ومتابعة تنفيذها.

   تنويع برامج الدراسات العليا ومخرجات البحث العلمي، في ضوء اتجاهات التطور المعرفي، وربطها بالاحتياجات الإستراتيجية للمملكة لخدمة

    التنمية المستدامة. 

   العمل على تحقيق التميز في برامج الدراسات العليا والبحث العلمي والرفع من مخرجاتهما، بما يتوافق مع معايير الاعتماد الأكاديمي. 

   نشر ثقافة البحث العلمي الأصيل في أقسام الكليات ومراكز البحوث بالجامعة. 

   مراجعة السياسات والأنظمة واللوائح الداعمة للتميز والابتكار، بالإضافة الى تحفيز الموهوبين ورعاية المتميزين.

   تعزيز القدرات البحثية في الجامعة ودعمها وتحفيزها واستبقاؤها، من خلال تطوير البنية التحتية للبحث العلمي وتحديثها، مع التركيز على 

    المجالات البحثية التي يمكن أن تحقق الجامعة فيها تميزًا علميًا.

   دعم التعاون بين التخصصات العلمية من خلال تفعيل العلاقات الارتباطية بين برامج الدراسات العليا والبحث العلمي، بهدف استغلال 

    الإمكانات، وتحسين جودة البرامج، وتوسيع نطاق الاستفادة منها.

   بناء شراكات إستراتيجية تخدم مجالات الدراسات العليا والبحث العلمي بالجامعة، وتعزيزالاستفادة والإفادة من هذه الشراكات.

   التقييم المستمر لمخرجات برامج الدراسات العليا والبحث العلمي بالجامعة.

   وضع الخطط وتحديد احتياجات الجامعة من المعيدين والمعيدات، ووضع آليات تعيينهم بالعدل والشفافية، لبناء جيل من أعضاء هيئة

    التدريس القادر على تحمل مسؤولياته بعد التأهيل.

   الإشراف على المجلس العلمي، وتطوير أدائه لخدمة أعضاء هيئة التدريس فيما يتعلق بتعيينهم وترقياتهم ومختلف أنشطتهم الأكاديمية 

     وفق اللوائح والأنظمة التي تنظم العلاقة بين عضو هيئة التدريس والجامعة.

   استقطاب الكفاءات المتميزة من أعضاء هيئة التدريس في كافة الاختصاصات للعمل بالجامعة، من أجل الارتقاء بمستوى العملية التعليمية، 

    وتعزيز الإمكانات البحثية بالجامعة، من خلال الاستفادة من خبرات الأساتذة والباحثين المتميزين .