منصة KKUx

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

وقًع معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاءالله السلمي مذكرة تفاهم مع معالي محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة الدكتور غسان سليمان وذلك ضمن ملتقى بيبان 2017 والذي افتتحه معالي محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة الدكتور “غسان سليمان” وبحضور كلاً من معالي وزير الإسكان ماجد الحقيل، ومعالي وزير التجارة والاستثمارماجد عبدالله القصبي، ومعالي وزير الاتصالات عبدالله عمار السواحه ومعالي وزير العمل علي بن ناصر الغفيص ، وذلك على أرض مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض بحضور عدداً كبير من الزوار ورجال الأعمال وعدد من الجهات الحكومية والخاصة الداعمة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة .

وتهدف المذكرة إلى الاستفادة من منصة جامعة الملك خالد KKUx "احدى مبادرات عمادة التعلم الالكتروني" في نشر المواد التدريبية التي تنتجها الهيئة وتطوير وإعداد وإنتاج المواد التدريبية الإلكترونية في مجالات ريادة الأعمال ودعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة وكذلك الاستفادة من كفاءات وخبرات جامعة الملك خالد في التعلم الالكتروني وتقديم التدريب والاستشارات لرواد الأعمال والمنشآت.

وبين عميد التعلم الالكتروني الدكتور فهد بن عبدالله الأحمري أن الجميع في عمادة التعلم الإلكتروني على أتم الإستعداد، لتنفيذ بنود هذه الإتفاقية  وقال" سعداء بهذه الاتفاقية ونحن في عمادة التعلم الالكتروني جاهزون لتسخير إمكانياتنا التقنية وخبراتنا العملية لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة وتحقيق الأهداف المرجوة من هذه التعاون المثمر بإذن الله وتوفيقه"

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

ضمن مبادرات عمادة التعلم الإلكتروني بجامعة الملك خالد والتي تُعنى بالتعلم المفتوح ومواكبةً لتطلعات رؤية المملكة ٢٠٣٠ بالمساهمة في إتاحة فرص العلم والتعلم للجميع وإكساب المستفيد المهارات اللازمة التي تمكّنه من السعي نحو تحقيق أهدافه ، أطلقت العمادة منصّة KKUx ورسالتها المساهمة الفعّالة في تقديم أهم المهارات لوظائف المستقبل بمحتوى إلكتروني نوعي ذي جودة عالية وعالمية يستفيد منها الباحث عن وظيفة مستقبلية أو أي شخص يريد تطوير مهاراته.

السلمي: نحن نسعى لتنويع خبرات أبنائنا وبناتنا وتزويدهم بمجموعة من المهارات الاساسية التي يتطلبها المستقبل

وتعتبر هذه المبادرة الأولى من نوعها على مستوى جامعات المملكة من حيث تركيزها على "مهارات المستقبل" انطلاقاً من رؤية المملكة العربية السعوية ٢٠٣٠ والتي تركز في أحد محاورها على: "نتعلم لنَعمل" وذلك من أجل دفع عجلة الاقتصاد من خلال التركيز على تطوير المهارات الأساسية والمواهب الشخصية.

وقد تم إطلاق وتدشين هذه المبادرة من قبل معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السُلمي، وفي تصريح لمعاليه قال: "تعد مهارات الإبداع والابتكار والريادة من المهارات الأساسية لجيل المستقبل ، وبهذه المنصة نحن نسعى إلى تنويع خبرات أبنائنا وبناتنا وتزويدهم بمجموعة من المهارات الأساسية التي تتطلبها وظائف المستقبل"

وأوضح سعادة عميد التعلم الإلكتروني بجامعة الملك خالد الدكتور فهد بن عبد الله الأحمري بأنه "لم تعد جامعة الملك خالد تقتصر على نشر محتويات مقرراتها عبر الإنترنت على نطاق واسع يصل الجميع فحسب، بل أصبحت إضافة إلى ذلك تساعد الجميع في الحصول على مهارات نوعية ومواهب شخصية من أجل تحقيق وبناء مستقبل مزدهر وسعيد ."

وتعلن منصة جامعة الملك خالد KKUx عن إطلاق ٣ كورسات مهارية نوعية هذا الصيف بالعناوين التالية :

   ​أساسيات تأسيس الشركات الناشئة (في الفترة من ٢٤-٧-٢٠١٧ الى ٢٤-٨-٢٠١٧)

   ​الطريق نحو IELTS (في الفترة من ٢٤-٧-٢٠١٧ الى ٢٤-٨-٢٠١٧)

   ​التفكير التصميمي Design Thinking (في الفترة من ١-١٠-٢٠١٧ الى ١-١١-٢٠١٧)

يمكن للراغبين بالانضمام لهذه المهارات النوعية التسجيل من خلال موقع المنصة الرئيسي عبر الرابط التالي :

http://kkux.org

منصة KKUx تقدم كورسات مهارية نوعية في فترة الصيف

منصة الجامعة KKUx تقدم كورسات مهارية نوعية في فترة الصيف

ضمن مبادرات عمادة التعلم الإلكتروني بجامعة الملك خالد والتي تُعنى بالتعلم المفتوح ومواكبةً لتطلعات رؤية المملكة ٢٠٣٠ بالمساهمة في إتاحة فرص العلم والتعلم للجميع وإكساب المستفيد المهارات اللازمة التي تمكّنه من السعي نحو تحقيق أهدافه ، أطلقت العمادة منصّة KKUx ورسالتها المساهمة الفعّالة في تقديم أهم المهارات لوظائف المستقبل بمحتوى إلكتروني نوعي ذي جودة عالية وعالمية يستفيد منها الباحث عن وظيفة مستقبلية أو أي شخص يريد تطوير مهاراته.

عربية
المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

ضمن مبادرات جامعة الملك خالد المقدمة من عمادة التعلم الإلكتروني، وتحديدا من خلال منصة kkux، التي تعنى بتقديم أهم المهارات لوظائف المستقبل بمحتوى إلكتروني نوعي ذي جودة عالية وعالمية، يستفيد منها المجتمع في مجالات البحث عن وظيفة مستقبلية أو في مجالات تطوير المهارات، تم الإعلان عن بدء استقبال طلبات الراغبين في الالتحاق بأول مهارة مقدمة من المنصة في مجال الشركات الناشئة.

 وتأتي الدورة بعنوان "أساسيات تأسيس الشركات الناشئة"، ويقدمها المدرب محمد الركيان الذي بدأ بتأسيس أولى شركاته عام 2003م، حيث أنشأ ثلاث شركات هي (ناجح - رزق وكورايز – مجالس)، ويعمل الركيان حاليا على تطوير أحد أفضل البرامج التطويرية لرواد الأعمال لتحويل الأفكار والشغف إلى شركات ناجحة ومستدامة.

وتقدم هذه الدورة للمستفيدين أساسيات إنشاء الشركات الناشئة (التقنية وغير التقنية) للمبتدئين في عالم ريادة الأعمال بشكل مبسط لغير المختصين في إدارة الأعمال، اختبار جدوى الفرصة، بدلا من كتابة دراسة الجدوى.

ويحصل المستفيد من المهارة على شهادة معتمدة من جامعة الملك خالد بسعر رمزي، في حال رغبته في الحصول عليها، وملفات PDF مع العديد من التمارين، ويتيح له الالتحاق بالمهارة تحقيق التعارف من خلال شبكة ممن لدیهم نفس الاهتمام.

من جهة أخرى، أعلنت منصة kkux عن بدء استقبال طلبات الالتحاق بدورة الطريق إلى "آيلتس" التحضيرية، والتي يقدمها الدكتور عبدالرؤوف خان، والدكتور دانيال باركر، والتي تعقدها الجامعة باعتبارها جهة أكاديمية، بشراكة مع المجلس الثقافي البريطاني، وهو الجهة الرسمية الواضعة لاختبار "آيلتس"، وتمت الاستعانة بالخبراء لتحصيل الدرجات التي يحتاجها الطالب للانتقال إلى الخطوة التالية في رحلته التعليمية.

وتضم الدورة المحتوى الرسمي لمجلس الثقافة البريطاني، بما يحويه من فيديوهات واختبارات تغطي مهارات اللغة الأربع "الاستماع، الكتابة، القراءة، والتحدث"، ويتم تدريسها من قبل مختبرين رسميين ومعتمدين من قبل مجلس الثقافة البريطاني،

كما سيحصل الملتحق بالدورة على شهادة إتمام المهارة، مقدمة بختم جامعة الملك خالد وختم المجلس الثقافي البريطاني، والانضمام لمجتمع افتراضي تعاوني يساعد في تبادل الخبرات، وكذلك  ملفات PDF التي تساعد في الفهم والاستيعاب، مقابل مبلغ رمزي.

 يذكر أن بداية فترة التسجيل في مبادرات منصة kkux كانت منذ تدشين معالي مدير الجامعة للمنصة في مارس الماضي، وستواصل طلبات التسجيل حتى يوم إقامتها والذي يوافق 1 مايو 2017م، فيما ستستمر الدورتان لمدة شهر.

المصدر: 
عمادة التعلم الإلكتروني

 

ضمن مبادرات عمادة التعلم الإلكتروني بجامعة الملك خالد والتي تُعنى بالتعلم المفتوح ومواكبةً لتطلعات رؤية المملكة ٢٠٣٠ بالمساهمة في إتاحة فرص العلم والتعلم للجميع وإكساب المستفيد المهارات اللازمة التي تمكّنه من السعي نحو تحقيق أهدافه ، أطلقت العمادة منصّة KKUx ورسالتها المساهمة الفعّالة في تقديم أهم المهارات لوظائف المستقبل بمحتوى إلكتروني نوعي ذي جودة عالية وعالمية يستفيد منها الباحث عن وظيفة مستقبلية أو أي شخص يريد تطوير مهاراته. 

السلمي : نسعى بهذه المنصة إلى تنويع خبرات أبنائنا وبناتنا وتزويدهم بمهارات تتطلبها وظائف المستقبل

وتعتبر هذه المبادرة الأولى من نوعها على مستوى جامعات المملكة من حيث تركيزها على "مهارات المستقبل" انطلاقاً من رؤية المملكة العربية السعوية ٢٠٣٠ والتي  تركز في أحد محاورها على: "نتعلم لنَعمل" وذلك من أجل دفع عجلة الاقتصاد من خلال التركيز على تطوير المهارات الأساسية والمواهب الشخصية.

وقد تم إطلاق وتدشين هذه المبادرة من قبل معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السُلمي، وفي تصريح لمعاليه قال: "تعد مهارات الإبداع والابتكار والريادة من المهارات الأساسية لجيل المستقبل ، وبهذه المنصة نحن نسعى إلى تنويع خبرات أبنائنا وبناتنا وتزويدهم بمجموعة من المهارات الأساسية التي تتطلبها وظائف المستقبل"

وأوضح سعادة عميد التعلم الإلكتروني بجامعة الملك خالد الدكتور فهد بن عبد الله الأحمري بأنه "لم تعد جامعة الملك خالد تقتصر على نشر محتويات مقرراتها عبر الإنترنت على نطاق واسع يصل الجميع فحسب، بل أصبحت إضافة إلى ذلك تساعد الجميع في الحصول على مهارات نوعية ومواهب شخصية من أجل تحقيق وبناء مستقبل مزدهر وسعيد ."

 

المنصة سوف تركز على أهم مهارات المستقبل مثل: 

     القدرة على حل المشاكل المعقدة

     التفكير الناقد

     الإبداع والإدارة والقيادة 

     التعاون مع الآخرين

     الذكاء العاطفي

     اتخاذ القرارات السليمة

     روح المبادرة المساعدة

     مهارات الاتصال 

     التفاوض

     المرونة

وسوف تطرح كل هذه المهارات بجودة عالية المستوى في المحتوى والتصميم تصنع الفرق وتحقق الأثر. 

عمادة التعلم الإلكتروني تطلق منصة KKUx
اشترك ب منصة KKUx