اليوم العالمي للإعاقة

اليوم العالمي للإعاقة

برعاية كريمة من معالي مدير الجامعة يسر مركز التوجيه والارشاد بعمادة شؤون الطلاب دعوتكم لحضور فعاليات اليوم العالمي للإعاقة وذلك يوم الاثنين الموافق ٦ / ٣ / ١٤٣٨ هـ - بمدرج رقم ( ٦ ) بالقريقر في تمام الساعة العاشرة صباحاً . 

 

                                                         

عربية
المصدر: 
جامعة الملك خالد- المركز الإعلامي

تحت شعار " جامعة بلا معوقات "

الجامعة تحتفل باليوم العالمي للإعاقة

تحت شعار "جامعة بلا معوقات " احتفلت جامعة الملك خالد، ممثلةً في وحدة التوجيه والإرشاد بعمادة شؤون الطلاب اليوم ( الإثنين ) الموافق 25/2/1437 هـ  باليوم العالمي للإعاقة، حيث رعى الاحتفال نيابةً عن معالي مدير الجامعة، وكيل الجامعة للتخصصات الصحية الدكتور خالد آل جلبان، بحضور مدير عام الشؤون الاجتماعية بمنطقة عسير الأستاذ عبدالحكيم بن جبران.

وبيَّن آل جلبان في كلمته التي ألقاها أنه يتشرف أنه أحد الحاضرين مع إخوته من ذوي الاحتياجات الخاصة، الذي يبلغ عددهم على مستوى العالم مليار نسمة ؛ مبينًا أن هذا العدد الكبير يحتاج للاستفادة من قدراتهم ، وقال :  "الجامعة تعمل دائمًا على ترسيخ مفهوم التعامل مع ذوي الاعاقة أكاديميًا، وإشراكهم في جميع شؤون الجامعة تخطيطًا وتنفيذًا، مع تهيئة الظروف المناسبة لهم في كافة النواحي ؛ كتصميم المباني الملائمة، مع دمجهم بصورة كاملة في مجتمع الجامعة"، موضحًا أن مثل هذا اليوم هو لمراجعة ما تم تنفيذه لذوي الإعاقة.

من جانبه تحدث رئيس وحدة التوجيه والإرشاد الدكتور سعيد الأحمري أن مثل هذه الاحتفالية تعد مشاركةً لأبنائنا من ذوي الاحتياجات الخاصة الذين تتعز الجامعة بهم، وقال : " الإعاقة ليست إلا إعاقة حركية فقط، وليست إعاقة ذهنية". موكدًا على أحقيتهم في أخذ الفرصة الكاملة للمشاركة في كافة الأمور التي تطور حياتهم، وصحتهم في شتى المجالات الاجتماعية، والثقافية، والاقتصادية.

واشتمل الحفل على فقرات إنشادية، وكلمة للأستاذ عمار بن هيثم بوقس الملقب بـ "قاهر المستحيل"، الذي وُلد  في الولايات المتحدة مصابًا بالشلل منذ الولادة، ومع ذلك أكمل دراسته الثانوية، حاصلاً على معدل 96 في المئة، كما حفظ القرآن الكريم كاملاً عندما بلغ لـ 13 عامًا، واستغرق ذلك منه نحو عامين ، وهو الآن يعاني شللاً في معظم أعضاء جسده، ويتمكّن من الكلام مستعينًا بأجهزة إلكترونية في أذنيه، وبالرغم من ذلك ؛ نجح في إكمال دراسته الجامعية.

يذكر أن الفعالية شهدت إقامة معرض مصاحب احتوي على عدة مشاركات من جهات مختلفة، كإدارة التعليم بمنطقة عسير، وجمعية المكفوفين الخيرية "كفيف" بمنطقة الرياض، وكلية التربية بالجامعة، ومركز التأهيل الشامل بمنطقة عسير، وجمعية الأطفال المعاقين ، وكذلك كلية العلوم الطبية التطبيقية .  

 

اشترك ب اليوم العالمي للإعاقة